رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الولايات المتحدة تحذر إسرائيل من عواقب مهاجمة المنشآت النووية الإيرانية

منشآت نووية إيرانية
منشآت نووية إيرانية

حذرت الولايات المتحدة إسرائيل من أن الهجمات المتكررة على المنشآت النووية الإيرانية قد تكون مُرضية من الناحية التكتيكية لكنها غير مفيدة، وقد تأتي بنتائج عكسية وبرد فعل مبالغ فيه من طهران"، حسب ما ذكرته صحيفة «نيويورك تايمز» الأمريكية، في تقريرها حيث أشارت إلى أن "إسرائيل رفضت الاستسلام لذلك".

وقالت الصحيفة: "إن إدارة بايدن تدرس رفعا جزئيا للعقوبات مقابل إبطاء تخصيب اليورانيوم لشراء المزيد من الوقت لاستكمال التفاوض بهذا الشأن".

هجمات واغتيالات إسرائيلية 

وكشفت الصحيفة في تقريرها عن أنه على مدار الـ20 شهرًا الماضية اغتال عملاء المخابرات الإسرائيلية أكبر عالم نووي إيراني، وتسببوا في انفجارات كبيرة أدت إلى توقف مصانع تخصيب اليورانيوم عن العمل ودمرت العشرات من أجهزة الطرد المركزي التي تنتج الوقود النووي، لكن المخابرات الأمريكية والمنظمين الدوليين يقولون إن إيران "تمكنت من استئناف التخصيب في غضون أشهر، وعلى الأغلب ركبت آلات أحدث يمكنها تخصيب اليورانيوم بشكل أسرع بكثير".

هجمات سيبرانية إيرانية

وأشارت الصحيفة إلى أن تحسين إيران دفاعاتها، خصوصاً في المجال السيبراني، زاد الأمور تعقيداً، ما يعني أن شن هجمات إلكترونية مثل هجوم "ستوكسنت" المشترك بين الولايات المتحدة وإسرائيل الذي شل أجهزة الطرد المركزي في موقع تخصيب "نطنز" النووي منذ أكثر من عام "لم تعد فاعلة". 

ووفقًا لعدة مصادر مطلعة على المناقشات التي جرت وراء الكواليس، فإن الإسرائيليين لا يعتزمون الاستسلام، كما تجنبوا التحذيرات الأميركية التي يرون إنها تعطي فرصة لإيران بـ"تسريع بناء برنامجها النووي"، وهو أحد المجالات العديدة التي تختلف فيها الولايات المتحدة وإسرائيل.

إسرائيل تستعد لمهاجمة إيران 

تطرق مدير عام وزارة الأمن الاسرائيلي اللواء الاحتياط أمير إشيل، أمس الأحد، في حديث  له مع إذاعة الجيش الإسرائيلي، للمحادثات النووية بين إيران والقوى العالمية التي ستستأنف نهاية الشهر الجاري، وقال خلال المقابلة إن "الجيش الإسرائيلي مستعد لمهاجمة إيران اليوم، ونحن بصدد بناء القوة وتحسين قدراتنا".