رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«الأمان أولًا»| من الأسمرات إلى بشاير الخير.. الدولة تقضى على المناطق غير الآمنة

مشروع من مشروعات
مشروع من مشروعات الدولة

لم يتوان الرئيس عبدالفتاح السيسي في توفير "حياة كريمة" لكل مواطن مصري؛ فما بين توفير التعليم والصحة اللازمين لمعيشة جيدة للمصريين، حرص "السيسي" على توفير الأمن والأمان لكل المصريين، حاملًا على عاتقه مسئولية خروجهم من الأماكن الخطرة إلى أماكن آمنة، ليفي بوعده في تحقيق الحياة الآمنة لكافة أفراد المجتمع المصري، رافعًا شعار "المواطن أولًا".

وتزامنًا مع افتتاح الرئيس مجموعة مشروعات إسكان بديل المناطق غير الآمنة من منطقة السادس من أكتوبر، يرصد "الدستور" جهود الدولة في عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي للقضاء على العشوائيات.

 "الأسمرات.. هنا البداية"

يعتبر حي الأسمرات من أهم مشروعات تطوير المناطق العشوائية، فما إن يُذكر تطوير المناطق العشوائية حتى يتخذ المواطنون من "الأسمرات" مثالًا على التطوير والرقي، حيث نفذت الدولة هذا المشروع على 3 مراحل، جرى الانتهاء منها بالكامل، على مساحة ١٨٥ فدانًا تقريبًا، حيث أنشئت المرحلة الأولى على مساحة ٦٥ فدانًا، وتضم ٦ آلاف و٢٥٨ وحدة سكنية بتكلفة حوالى ٨٥٠ مليون جنيه، فيما أنشئت المرحلة الثانية على مساحة ٦١ فدانًا بقيمة تعاقدية ٧٠٠ مليون جنيه، وتضم ٤ آلاف و٧٢٢ وحدة سكنية، بخلاف إنشاءات المبانى الخدمية والمرافق، أما المرحلة الثالثة فأقيمت على مساحة ٦٢ فدانًا، بإجمالى عدد وحدات ٧ آلاف و٤٤٠ وحدة «أرضى + ٩ أدوار متكررة» موزعة على ١٢٤ عمارة تضم كل منها أسانسير، بتكلفة مليار جنيه تقريبًا.

ولم تكن "الأسمرات" مشروعات إسكان آمن فقط، بل ضم المشروع ٤ ملاعب متعددة الأغراض وملعب كرة قدم وحمامى سباحة ومبنى اجتماعيًا وحديقة أطفال و٤ حضانات على مساحة ٤٦٠ مترًا لكل حضانة، و٤ وحدات صحية بالمساحة نفسها، وساحة انتظار سيارات تسع ألف سيارة، كما جرى إنشاء مسجد وكنيسة ومخبز آلى، إلى جانب مدرسة ثانوية للتعليم الصناعى.

"بشاير الخير"

ومن الأسمرات إلى بشاير الخير، حرصت الدولة على تطوير المناطق العشوائية في الإسكندرية، ولعل نموذج "بشاير الخير" خير مثال على تحوّل سكان المناطق غير الآمنة إلى حياة كريمة، حيث جرى تنفيذه على ٥ مراحل.

المرحلة الأولى "بشاير الخير 1" تضم ١٦٣٢ وحدة سكنية إلى جانب مسجد يتسع لـ٨٠٠ شخص ومستشفى سعة ١٧٥ سريرًا ومركز تدريب مهنى وسوق تجارية، أما "بشايرالخير ٢" بمنطقة غيط العنب، فجرى إنشاؤها عام ٢٠١٨، وتضم ٢٣٦٥ وحدة سكنية، فيما كان "بشاير الخير ٣"، فأقيمت على مساحة ١٣٥ فدانًا، وتنقسم إلى قسمين، الأول "منطقة أهالى" بواقع ١٠٠ بلوك سكنى "٢٠٠ عمارة" بإجمالى ١٠ آلاف و٦٢٤ وحدة سكنية، ويستوعب المشروع ٥٠ ألف فرد من سكان العشوائيات فى عمارات يتكون كل منها من طابق أرضى و١٣ طابقًا علويًا، ويضم القسم الثانى من المشروع منطقة استثمارية على مساحة ٣٠ فدانًا.

ويقع مشروع "بشاير الخير ٤" بمدينة رشيد بمحافظة البحيرة، فيما يتضمن "بشاير الخير ٥" إنشاء ١٥ ألفًا و٥٠٠ وحدة سكنية، ومساحات تجارية بإجمالى ٩٩ ألفًا و٤٦٥ مترًا مربعًا.

ولم يقتصر بشاير الخير على الوحدات السكنية فقط، بل ضم مجمع سينمات ومجمع بنوك وقاعات متعددة الأغراض وكافيهات ومحال تجارية مكونة من طابقين ومطاعم ومحطة وقود، ويشمل أيضًا منطقة استثمارية تحتوى على ١٦ بلوكًا، كل منها يتكون من طابقين، الأول مركز تجارى بمساحة ٢٨ ألف متر مربع، و١٢ طابقًا سكنيًا بإجمالى ١٥٣٦ وحدة سكنية مساحتها ٩٠ مترًا.

"تل العقارب"

وضمن توفير حياة آمنة للمواطن المصري، نفذت الدولة المصرية مشروع تطوير تل العقارب بتكلفة ٣٣٠ مليون جنيه بمحافظة القاهرة، وذلك لتوفير مسكن آمن لـ٤٠٨٠ نسمة، ويحتوى المشروع على ٨١٦ وحدة سكنية بإجمالى ١٦ عمارة، فضلًا عن ١٩٨ وحدة إدارية وتجارية.

"مساكن الروضة بالغردقة"

وضمن تطوير المناطق غير الآمنة أيضًا، جاء ضمن مشروعات الدولة إنشاء مشروع مساكن الروضة بالغردقة بإجمالى ٦٠٠ وحدة سكنية، ويشمل ٣٠ عمارة بجانب ٢٥٠ منزلًا سكنيًا، إضافة إلى أنه جارٍ إنشاء محاور جديدة بالمدينة تشمل محورين للربط بين الطريق الدائرى الأوسط ومساكن الروضة ومحور آخر من منطقة النجدة وحتى منطقة "مبارك ١" مارًا بمساكن الروضة.

"السماكين في سوهاج"

كما جرى تطوير منطقة السماكين فى محافظة سوهاج، للقضاء على ظاهرة العشوائيات، عن طريق مشروع "مصر بلا عشش"، الذى يهدف لتوفير مسكن آمن لسكان العشوائيات.

وبلغت تكلفة المشروع ٣٥ مليون جنيه، وجرى الانتهاء من تنفيذه فى أبريل ٢٠١٧، ويخدم نحو ٨٢٤ نسمة، إذ جرى بناء ٩ عمارات سكنية وفرت ٢٠٧ وحدات سكنية و١٨ محلًا تجاريًا فى الأدوار الأرضية بالعمارات.

"أهالينا"

وضمن إنجازات الدولة في ملف العشوائيات، تنفيذ مشروع "أهالينا 1"، الذي أقيم على مساحة ١١ فدانًا فى حى السلام أول بالقاهرة، وجرى الانتهاء منه فى نوفمبر ٢٠١٨، ويتكون من ٢٥ عمارة سكنية كل عمارة ١٢ طابقًا، يحتوى الدور على ٤ وحدات سكنية بمساحة ٩٠ مترًا، و١٩٦ وحدة سكنية مع تركيب مصعد كهربائى لكل عمارة.

كما وفر المشروع وحدات سكنية لأصحاب القدرات الخاصة، وجرى تجهيز مطالع خاصة وأبواب متسعة لهم، كما جرى تنفيذ شبكة كهرباء وتركيب ١٠٢١ عداد كهرباء للوحدات السكنية والإدارية، وشبكة تغذية للمياه، وخزان سعة ١١٠٠ متر مكعب لخدمة المشروع، وشبكتى صرف صحى وأمطار، وتأمين المشروع بشبكة تأمين إطفائى لجميع العمارات السكنية والمبانى الإدارية والخدمية.