الثلاثاء 19 أكتوبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

مدربة باليه فى سن الـ 18.. «سلمى عاطف»: زوجي الداعم والسند

مدربة باليه
مدربة باليه

استطاعت «سلمى عاطف» أشهر مدربة باليه فى الإسكندرية أن تحقق حلمها منذ أن كانت فى الثامنة عشرة من عمرها، حيث كانت من الموهوبين في الباليه منذ أن كانت فى الصف الرابع الابتدائي.

تقول سلمى عاطف إنها التحقت بكلية التربية الرياضية وكانت مميزة مواد الايقاع والتعبير الحركي، ثم بدأت أول عمل لها كمدربة باليه وهو فى الـ 18 ودعمها فى ذلك والدها قائلة: «الحقيقة عمره ما بخل عليا إطلاقاً في تعليم أو في أي حاجة ربنا يباركلي في صحته».

مدربة باليه 

وأضافت لـ"الدستور" أنها نشات فى منزل أغلبه رياضي، فشقيقها هو  بطل العالم في الكونغ فو محمود عاطف السيد، وأخوها بطل افريقيا في الكونغ فو مصطفي عاطف السيد  بالاضافة إلى أن والدها كان لاعب تنس وكلهم عائلة رياضية بفضل والدتها التى أهتمت بهم كثيرا.

تخرجت من الجامعة عام 2019 وكان حلمها أن تفتح مدرسة باليه وقد كان وتعرفت خلالها على زوجها كابتن محمود حامد وهو بطل سباحة وغواص وساعدها فى فتح هذه المدرسة ولكن ظروف كورونا جعلتها تغلق، مؤكدة أنها الآن ترتب لفتح أكاديمية لتكون أول أكاديمية فى تعليم الباليه فى محافظة الإسكندرية.

مدربة باليه 

تقول: "الحمد لله بدأنا نشتغل على الحلم دا وفاضل حاجات بسيطة ويتحقق.. أنا دلوقتي لو بشتغل بشتغل عشان أنا نفسي بنتي تفتخر بيا وتحس أن أمها بتعمل عشانها أي حاجة وكل حاجة تفرحها".

 

مدربة باليه 

وأكدت سلمى أن الداعم والسند لها ايضا زوجها الذى عمل معها على تحقيق حلمها مؤكدة أنها تنصح كل سيدة أن تتمسك بحلمها ولا تتنازل عنه، وأن الإصرار على الحلم هو الذي يعمل على تحقيقه بالإضافة إلى أن العمل وتطوير الذات من أسباب الوصول للنجاح.