الإثنين 20 سبتمبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

تطبيق إلزامية التطعيم بلقاح كورونا على مقدمى الرعاية الصحية فى فرنسا

لقاح كورونا
لقاح كورونا

أعلنت السلطات في فرنسا تطبيق إلزامية اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) صباح اليوم الأربعاء، على 2.7 مليون شخص، يعملون في المجال الصحي في المستشفيات ودور التقاعد ومقدمي الرعاية والمساعدين في المنازل ورجال الإطفاء وعمال الإسعاف.

وذكرت قناة "فرانس 24" الإخبارية اليوم الأربعاء أن الرئيس الفرنسي "إيمانويل ماكرون"، قد أعلن منذ شهرين تطبيق إلزامية التطعيم على نظام الرعاية الصحية بأكمله بالمعنى الأشمل اعتباراً من 15 سبتمبر الجاري.

وأضافت القناة أنه تم تحذير المخالفين أولئك الذين لن يحصلوا على اللقاح، بأنه لن يكون بإمكانهم ممارسة نشاطهم وذلك وفقا لقانون 5 أغسطس الماضي.

وكان وزير الصحة الفرنسي "أوليفييه فيران" قد أعلن في 13 يوليو الماضي، أن عمال قطاع الصحة الذين لم يتلقوا اللقاح ضد فيروس كورونا لا يمكنهم العمل، وبذلك لن يحصلوا على رواتبهم اعتباراً من 15 سبتمبر الجاري.

وجاءت تصريحات فيران بعد خطاب ألقاه الرئيس الفرنسي "ماكرون" كشف خلاله عن إجراءات جديدة لوقف تفشي فيروس كورونا ، خصوصا مع انتشار المتحورة الهندية "دلتا" الشديدة العدوى، بينها إلزامية التطعيم للعاملين في المؤسسات الصحية وفرض "الشهادة الصحية" في المطاعم والمقاهي والمراكز التجارية وبعض وسائل النقل منذ أغسطس الماضي.

وقالت منظمة الصحة العالمية إن اللقاحات توفر أملًا جديدًا، ويجب استخدامها كأداة وقاية رئيسية من قبل البلدان والأفراد، ويتم الآن تقديم لقاحات كوفيد- 19 في جميع بلدان إقليم شرق المتوسط البالغ عددها 22 بلدًا، لكن التحديات قائمة في البلدان التي تواجه حالات طوارئ، بما في ذلك سوريا واليمن.

وحذرت الصحة العالمية من أن زيادة حالات الإصابة بفيروس كورونا في العديد من دول الشرق الأوسط قد تكون لها عواقب وخيمة، إذ يفاقمها انتشار سلالة دلتا من الفيروس وقلة توافر اللقاحات المضادة له.

يشار إلى أن فيروس كورونا المستجد أو (كوفيد- 19) ظهر في أواخر ديسمبر 2019 في مدينة "ووهان" الصينية في سوق لبيع الحيوانات البرية، ثم انتشر بسرعة مع حركة انتقال كثيفة للمواطنين.