رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

في جولة للدول الثلاث.. وزير خارجية الكونغو يبحث استئناف مفاوضات سد النهضة

 وزير خارجية الكونغو
وزير خارجية الكونغو الديمقراطية

وصل وزير خارجية الكونغو الديمقراطية إلى الخرطوم اليوم الأربعاء، ضمن جولة تشمل مصر وإثيوبيا لبحث استئناف مفاوضات سد النهضة. 

وأفادت وكالة الأنباء السودانية،  بأن وصل إلى الخرطوم بعد ظهر اليوم، كريستوف لوتوندولا وزير خارجية جمهورية الكونغو الديمقراطية رئيسة الدورة الحالية للاتحاد الإفريقي على رأس وفد من الرئاسة والخارجية الكونغولية وخبير من الاتحاد الإفريقي في إطار جولة تشمل إثيوبيا والسودان ومصر للتباحث حول التدابير الخاصة باستئناف عملية التفاوض حول سد النهضة.

ويلتقي وزير خارجية جمهورية الكونغو الديمقراطية بمريم الصادق وزيرة الخارجية السودانية وعدد من كبار المسؤولين.

يأتي ذلك وسط احتجاج أرسلته وزارة الري السودانية للسلطات الإثيوبية والاتحاد الأفريقي على بيانات غير دقيقة تلقتها من نظيرتها الإثيوبية بشأن ملء سد النهضة.

وقال وزير الري السوداني، ياسر عباس، أمس الثلاثاء، إن إثيوبيا أمدت السودان بمعلومات خاطئة بشأن ملء وتشغيل سد النهضة.

وذكر عباس في بيان نشرته وزارة الري السودانية: “أبلغ وزير الري والموارد المائية؛ ياسر عباس، وزير المياه والري والطاقة الإثيوبي؛ سيليشي بيكلي، احتجاج السودان على البيانات الفنية التي زودت بها إثيوبيا السودان في يوليو الماضي، والمتعلقة بملف سد النهضة”.

وبحسب البيان، أشار عباس في خطابه لنظيره الإثيوبي إلى أن "تزويد السودان بمعلومات غير دقيقة وغير مكتملة يخالف المبادئ الأساسية للقانون الدولي".

وبحسب البيان فإن عباس بعث نسخة من الخطاب إلى رئيس الاتحاد الأفريقي ومفوضية الاتحاد الأفريقي، وسرد خلاله الأضرار التي لحقت بالسودان جراء المعلومات الخاطئة وعدم التنسيق في الملء.

وحث وزير الري والموارد المائية السوداني نظيره الإثيوبي على قبول عملية الوساطة المعزّزة بقيادة الاتحاد الأفريقي لمساعدة الأطراف الثلاثة (السودان، وإثيوبيا، ومصر) في الوصول لاتفاق مُرضٍ حول سد النهضة.