رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

هولندا: بدء تخفيف معظم متطلبات التباعد الاجتماعى 25 سبتمبر الجارى

هولندا
هولندا

 أعلنت السلطات الهولندية، أنه سيجرى تخفيف معظم متطلبات التباعد الاجتماعي المتخذة؛ بسبب فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) في البلاد بدءًا من 25 سبتمبر الجاري.


وأوضحت امستردام، حسبما ذكرت قناة (سكاي نيوز) الإخبارية في نشرتها باللغة الإنجليزية، أن الناس سيظلون ملتزمين في الوقت نفسه بارتداء الأقنعة في وسائل النقل العام والمدارس.


وأضافت القناة أنه من المقرر تقديم "بطاقة كورونا" التي ستكون مطلوبة للأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 13 عامًا فما فوق من أجل دخول الأماكن بما في ذلك المطاعم ودور السينما والمتاحف.
 

يشار إلى أن فيروس كورونا المستجد، ظهر في أواخر ديسمبر 2019 في مدينة ووهان الصينية، في سوق لبيع الحيوانات البرية، ثم انتشر بسرعة مع حركة انتقال كثيفة للمواطنين لتمضية عطلة رأس السنة القمرية في يناير 2020.

 

وأعلنت منظمة الصحة العالمية اعتبار تفشي فيروس كورونا 2019-2020 جائحة عالمية و حالة طوارئ للصحة العامة محل الاهتمام الدولي، و وجدت أدلة على الانتشار المحلي للمرض في الأقاليم الستة التابعة لمنظمة الصحة العالمية.

 

وتصدرت الولايات المتحدة دول العالم من حيث عدد الإصابات، تليها الهند، ثم البرازيل، و فرنسا، و روسيا، و تركيا، و المملكة المتحدة، و إيطاليا، و إسبانيا، و ألمانيا، و الأرجنتين، و كولومبيا، و بولندا، و إيران، و المكسيك.

 

إرشادات منظمة الصحة العالمية

و قالت منظمة الصحة العالمية، إن اللقاحات توفر أملًا جديدًا، و يجب استخدامها كأداة وقاية رئيسية من قبل البلدان  و الأفراد، و يتم الآن تقديم لقاحات كوفيد-19 في جميع بلدان إقليم شرق المتوسط البالغ عددها 22 بلدًا، لكن التحديات قائمة في البلدان التى تواجه حالات طوارئ، بما في ذلك سوريا و اليمن.

 

وتتصدر الصين دول العالم من حيث عدد الجرعات التي تم إعطاؤها، تليها الولايات المتحدة، ثم الاتحاد الأوروبي، والهند، والبرازيل، والمملكة المتحدة، و تركيا، و إندونيسيا، و المكسيك، و روسيا، و لا يعكس عدد الجرعات التي تم إعطاؤها نسبة من تلقوا التطعيم بين السكان، بالنظر لتباين الدول من حيث عدد السكان.