رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

ألمانا تحذر من كارثة إنسانية فى أفغانستان الشتاء المقبل

هايكو ماس
هايكو ماس

حذر وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس، من خطر حدوث "كارثة إنسانية" في أفغانستان خلال فصل الشتاء المقبل. 

وقال ماس، عقب مشاورات مع نظرائه من دول الاتحاد الأوروبي في سلوفينيا، اليوم الجمعة، إنه من أجل الحيلولة دون حدوث ذلك، يجب التحرك سريعا، موضحا أن إمكانيات تنفيذ ذلك تكمن في اتخاذ تدابير داعمة للاستقرار والتعاون الإنمائي.

وفي الوقت نفسه، حذر ماس طالبان من عدم الالتزام بالشروط الأساسية التي صاغها الاتحاد الأوروبي بناء على مبادرة فرنسية- ألمانية عقب استيلاء الحركة على مقاليد الأمور في أفغانستان.

وتتعلق هذه الشروط الأساسية، على سبيل المثال، بإلزام طالبان بإشراك قوى سياسية أخرى في الحكومة وضمان احترام حقوق الإنسان.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو جوتيريش، قد دعا، يوم الثلاثاء الماضي، إلى إدخال المزيد من المعونات الغذائية والمساعدات الطبية للبلاد في ضوء الجفاف الشديد والشتاء القاسي الوشيك هناك.

وقال جوتيريش: "أطالب كافة الأطراف المعنية بتوفير وصول آمن ودون عوائق للمساعدات المنقذة للحياة والحافظة للحياة، وكذلك لجميع العاملين في المجال الإنساني، رجالا ونساء".

وفي سياق متصل، قال مسئولون عسكريون أمريكيون إن نحو 17 ألف لاجئ من أفغانستان ينتظرون في قاعدة عسكرية أمريكية بألمانيا في انتظار نقلهم إلى الولايات المتحدة بعد نقلهم جوا من كابول.

وقال قائد القوات الأمريكية في أوروبا، الجنرال تود وولترز، للصحفيين، إنه يجري حاليا التحقق من نحو 12 ألف أفغاني في قاعدة "رامشتاين" الجوية غربي ألمانيا.

وتابع أن 5 آلاف أفغاني آخرين موجودون حاليا في ثكنات "راين أوردنانس" في كايزرسلاوترن، على مقربة من رامشتاين، بينما يوجد حوالي 4300 في القواعد الأمريكية في إيطاليا وإسبانيا.

وأضاف وولترز أنه يجري التحقق من الأشخاص مرتين قبل أن يواصلوا رحلتهم إلى الولايات المتحدة، مرة عند الوصول ومرة أخرى قبل المغادرة بوقت قصير.