رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الأنبا مكاريوس يزور محافظ الشرقية لتقديم التهنئة بعيد الأضحى

الأنبا مكاريوس
الأنبا مكاريوس

زار الأنبا مكاريوس توفيق، المطران الشرفي لإيبارشية الإسماعيلية ومدن القناة وتوابعها للأقباط الكاثوليك، اليوم، الدكتور ممدوح غراب، محافظ الشرقية بمكتبه بديوان عام المحافظة، بحضور الأب سمعان صبحي، راعي كنيسة القديس يوسف للأقباط الكاثوليك بالشرقية، لتقديم التهنئة بمناسبة عيد الأضحى المبارك.

وأعرب سيادة محافظ الشرقية عن شكره وامتنانه لزيارة المطران الشرفي لإيبارشية الإسماعيلية وتوابعها للأقباط الكاثوليك، وتقديم التهنئة بمناسبة عيد الأضحى المبارك، مؤكدًا أننا أبناء وطن واحد، تجمعنا أواصر المحبة والصداقة والعمل المشترك، للنهوض بمصرنا الغالية لاستعادة مكانتها اللائقة بين الأمم.

وقال المحافظ: إن أعياد المصريين واحده نحتفل بها جميعًا في جو من البهجة والسرور، فنشارك الأقباط فرحتهم بأعيادهم كما يشاركونا فرحتنا بأعيادنا.

ومن جانبه، أكد نيافة الأنبا مكاريوس توفيق أن أعياد المسلمين والمسيحيين هي أعياد لكل المصريين، وتأتي ترسيخًا للأخوة والمحبة والتعايش بين كافة أطياف المجتمع، متمنيًا لمصرنا الحبيبة أن تنعم بالأمن والأمان والاستقرار.

واختتمت الكنيسة القبطية، صوم الرسل  واحتفلت بعيد القديسين بطرس وبولس الرسول.

ويعتبر صوم الرسل من أقدم الأصوام في الكنيسة عبر الأجيال، حيث يستند إلى الآية التى تقول: "ولكن حينما يرفع عنهم العريس فحينئذ يصومون"، كما يعد صوم الرسل هو أول صوم صامته الكنيسة، فقد صامه الآباء الرسل بعد حلول الروح القدس عليهم استعدادًا للخدمة، وأنهم صاموا أربعين يومًا على مثال موسى النبي قبل أن يتسلم لوحي الشريعة وإيليا النبي قبل أن يكلمه الله على جبل حوريب، وأيضًا لصوم السيد المسيح أربعين يومًا قبل أن يبدأ فى خدمته.


وتعتبر مدة صوم الرسل هي المدة المتغيرة الوحيدة بين أصوام الكنيسة لتحدد كل سنة بمدة مختلفة بين 14 يومًا حتى 48 يومًا، وينتهي صوم الرسل دائمًا بعيد الرسل أو عيد استشهاد الرسولين بطرس وبولس الرسول في 12 يوليو من كل عام.

وصوم الرسل هو صوم تتبعه الأرثوذكسية و‌الكنيسة الكاثوليكية، يبدأ الصوم في يوم الإثنين الثاني بعد عيد العنصرة ويستمر حتى عيد القديسين بطرس وبولس، والذي يحُل في 12 يوليو وتتراوح مدته من ثمانية إلى اثنين وأربعين يومًا بسبب طبيعة عيد القيامة.

وتعتبر مدة صوم الرسل هي المدة المتغيرة الوحيدة بين أصوام الكنيسة لتحدد كل سنة بمدة مختلفة بين 14 يومًا حتى 48 يومًا، وينتهي صوم الرسل دائمًا بعيد الرسل أو عيد استشهاد الرسولين بطرس وبولس الرسول في 12 يوليو من كل عام.

وتصوم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية من أول يوم إثنين بعد عيد العنصرة حتى 4 أبيب حسب التقويم القبطي، بينما الكنيسة السريانية الأرثوذكسية تبدأ الصوم أيضًا من أول يوم اثنين بعد عيد العنصرة حتى 29 يونيو، لكن مجلس حمص، الذي عقد عام 1946، اختصر الصيام ببدء الصيام في 26 يونيو.