رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

القبض على 3 متهمين أطلقوا الرصاص على مسن بمنشأة القناطر ومطاردة 2 آخرين

اطلاق النار
اطلاق النار

ألقت الأجهزة الأمنية بالجيزة القبض على 3 متهمين بإطلاق النيران على مسن بمدينة منشأة القناطر بسبب خصومة ثأرية. 

وتكثف قوات أمن الجيزة جهودها لإلقاء القبض على 2 آخرين هاربين حيث توصلت التحريات إلى قيام 5 أشخاص بتنفيذ الجريمة. 

وتلقت الأجهزة الأمنية إخطارا، بمقتل مزارع يبلغ من العمر 66 سنة في مركز منشأة القناطر بمحافظة الجيزة، بعدة طلقات نارية.

وقال نجل المجني عليه، إنه فوجئ بمجهولين يطلقون الأعيرة صوبهما، إلا أنها أصابت والده وأردته  قتيلا، واتهم أفراد من عائلة «أبو عمر» بارتكاب الجريمة، لوجود خصومة ثأرية بينهما منذ 30 عاما، وأنهما كانا مقيمان بالمزرعة محل البلاغ للاختفاء عن خصومهم. 

وأسفرت جهود البحث عن تحديد مرتكبي الواقعة، وهم 3 متهمين من عائلة أبو عمر، عقب استئذان النيابة أمكن ضبطهم والأسلحة المستخدمة في الجريمة، بندقيتين آلية والعديد من الطلقات. 

وبمواجهتهم اعترفوا بارتكابهم الواقعة أخذا بالثأر، إثر معايرة الأهالي لهم بعدم أخذهم بالثأر، تم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية بالواقعة، العرض على النيابة للتحقيق.

عقوبة القتل العمد

نصت الفقرة الثانية من المادة 2344 من قانون العقوبات على أنه "يحكم على فاعل هذه الجناية (أى جناية القتل العمد) بالإعدام، إذا تقدمتها أو اقترنت بها أو تلتها جناية أخرى".

وأوضحت أن هذا الظرف المشدد يفترض أن الجانى قد ارتكب، إلى جانب جناية القتل العمدى، جناية أخرى وذلك خلال فترة زمنية قصيرة، مما يعنى أن هناك تعدداً فى الجرائم مع توافر صلة زمنية بينها.

وتقضي القواعد العامة في تعدد الجرائم والعقوبات بأن توقع عقوبة الجريمة الأشد فى حالة الجرائم المتعددة المرتبطة ببعضها ارتباطاً لا يقبل التجزئة (المادة 32/2 عقوبات)، وأن تتعدد العقوبات بتعدد الجرائم إذا لم يوجد بينها هذا الارتباط (المادة 33 عقوبات)، وقد خرج المشرع، على القواعد العامة السابقة، وفرض للقتل العمد فى حالة اقترانه بجناية أخرى عقوبة الإعدام، جاعلاً هذا الاقتران ظرفاً مشدداً لعقوبة القتل العمدى، وترجع علة التشديد هنا إلى الخطورة الواضحة الكامنة فى شخصية المجرم، الذى يرتكب جريمة القتل وهى بذاتها بالغة الخطورة، ولكنه فى نفسه الوقت، لا يتورع عن ارتكاب جناية أخرى فى فترة زمنية قصيرة.

شروط تشديد العقوبة

يشترط لتشديد العقوبة على القتل العمدى فى حالة اقترانه بجناية أخرى ثلاثة شروط، وهى: أن يكون الجانى قد ارتكب جناية قتل عمدى مكتملة الأركان، وأن يرتكب جناية أخرى، وأن تتوافر رابطة زمنية بين جناية القتل والجناية الأخرى وتصل عقوبته للإعدام.

يفترض هذا الظرف المشدد، أن يكون الجانى قد ارتكب جناية قتل، فى صورتها التامة. وعلى ذلك، لا يتوافر هذا الظرف إذا كانت جناية القتل قد وقفت عند حد الشروع واقتران هذا الشروع بجناية أخرى، وتطبق هنا القواعد العامة فى تعدد العقوبات.