الأربعاء 28 يوليو 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الفلك: «قمر الرعد» يضيء السماء السبت المقبل

قمر الرعد
قمر الرعد

قال رئيس قسم الفلك بالمعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية الدكتور أشرف شاكر "إن (بدر يوليو) سيكتمل في الساعة الرابعة و37 دقيقة صباح يوم السبت المقبل، ويبلغ لمعانه في هذا اليوم نسبة 99.8%".


وأضاف شاكر - في تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط، اليوم الأربعاء - أن هذا البدر يعرف عند القبائل الأمريكية باسم (قمر الرعد)، ويأتي الاسم من العواصف الصيفية التي تحدث حول اكتمال القمر في يوليو، ويشار إليه أيضا باسم (قمر الغزال)، وذلك لأن الغزلان الذكور يفقدون قرونهم هذا الشهر.


وأوضح أن يوم السبت المقبل سيحدث أيضا اقتران بدر القمر بكوكب زحل، ثم اقترانه بكوكب المشتري يوم الأحد المقبل، ويتلازمان منذ دخول الليل حتى ولوج ضوء النهار في اليوم التالي.


جدير بالذكر أن القمر سيكون مساء اليوم في أقرب مسافة له من الأرض "نقطة الحضيض"، عندما يقترب القمر من طور البدر يوم السبت المقبل، وبالتالي سيبدو أكبر وأضخم من المعتاد في السماء.
 

وفي سياق آخر، نفى رئيس المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية الدكتور جاد القاضى، ما تردد مؤخرا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، والتي أشاعت أن الانفجارات الشمسية تعد مؤشرا لنهاية العالم.

وقال القاضي - في بيان أصدره اليوم السبت- إن “الانفجارات الشمسية، تعد أحداثا متكررة وطبيعية، ويجب متابعتها فقط، لتجنب التعتيم الراديوي أو اختلال أجهزة الإرسال ومتابعة العواصف الجيومغناطيسية”.

وأضاف أن المعهد لديه عدد من المراصد العاملة في هذا المجال، منها التليسكوب الشمسي في حلوان، والمرصد المغناطيسي بالفيوم، والمرصد المغناطيسي بأبو سمبل، وجميعها يختص بعمليات الرصد على مدار الساعة.

وأوضح أنه في إطار عمليات المتابعة والرصد والتي يقوم بها المعهد في مجال التغيرات الشمسية وما يتعلق بالنشاط الشمسي وخاصة مع تقدم عمر الدورة الشمسية الحالية، فقد رصدت الأقمار الصناعية المخصصة لمراقبة الشمس حدوث 3 انفجارات في الموقع (ِِ12840 AR)، منهم مرتين.