رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«الدبيبة» يشكر واشنطن على الدعم من أجل الترتيب للانتخابات في ليبيا

عبد الحميد الدبيبة
عبد الحميد الدبيبة

شكر عبدالحميد الدبيبة، رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية، الولايات المتحدة الأمريكية على الدعم من أجل الترتيب للانتخابات في بلدنا، مؤكدًا على الضرورة الملحة لمغادرة جميع المرتزقة الأجانب لضمان السيادة الوطنية على كامل التراب الليبي، وقال الدبيبة، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، اليوم الخميس: التقيت مع وزير الخارجية الأمريكي أنطوني بلنكين، حيثُ ناقشنا العمل من أجل استعادة الاستقرار وإعادة البناء وكذالك الخطوات اللازمة لتعزيز المصالحة الوطنية.

 وتابع الدبيبة: “يمكن لليبيا أن تبدأ مرحلة جديدة من خلال التعاون مع الولايات المتحدة بما يتعلق بمغادرة المرتزقة الأجانب”.

يأتي هذا فيما أعرب البيان الختامي لمؤتمر برلين 2 بشأن ليبيا، عن القلق إزاء تأثير الصراع في ليبيا على الدول المجاورة، خاصة فيما يتعلق بتدفق الأسلحة والمرتزقة، داعيًا جميع الأطراف في البلاد إلى الامتناع عن أي أنشطة تتعارض مع اتفاق وقف إطلاق النار بما في ذلك تجنيد المقاتلين والمرتزقة الأجانب.

ونص البيان الختامي لمؤتمر برلين 2 الذي عقد، أمس الأربعاء، في ألمانيا وشاركت فيه مصر على التزام المشاركين في المؤتمر بدعم مؤسسات الدولة الليبية في جهودها لتوحيد البلاد وأداء مهامها بشكل شامل، داعيًا في الوقت ذاته لتطبيق القرارات الدولية بمعاقبة من يخرق حظر التسليح في ليبيا.

وثمن البيان الختامي لمؤتمر برلين 2 أدوار دول الجوار الليبي والجامعة العربية والأمم المتحدة والاتحادين الأوروبي والإفريقي في دعم عملية السلام الليبية.

التأكيد على خروج القوات الأجنبية والمرتزقة 

ودعا البيان الختامي كل الأطراف لسحب القوات الأجنبية والمرتزقة من ليبيا دون تأخير، كما طالب المجلس الرئاسي وحكومة الوحدة الوطنية الليبية والبرلمان بإجراء انتخابات حرة في موعدها نهاية العام الجاري، وأن تتخذ حكومة الوحدة الوطنية خطوات إضافية لتوحيد البلاد.

وشدد مؤتمر برلين 2 على دعم المشاركين وقف التدخل الأجنبي في ليبيا، كما دعا الجميع إلى القيام بالمثل، وكذلك طالب جميع الجهات الفاعلة في ليبيا إلى الامتناع عن أي أنشطة تتسبب في تفاقم الصراع.

وأكد البيان الختامي دعم المشاركين بالملتقى للجهود المبذولة لمكافحة الجماعات الإرهابية ونزع سلاح الميليشيات المسلحة في ليبيا، والتزامهم بالعملية السياسية ودعم سيادة البلاد واستقلالها وسلامة أراضيها ووحدتها الوطنية.

التأكيد على انتخابات نهاية العام

وشدد البيان الختامي لمؤتمر برلين 2 على سحب جميع القوات الأجنبية والمرتزقة من ليبيا دون تأخير وإصلاح قطاع الأمن وإخضاعه لإشراف سلطة مدنية موحدة وقبول نتائج الانتخابات المزمع إجراؤها في ديسمبر 2021 من قبل جميع الأطراف، مشيرًا إلى أن الحكومة الليبية أكدت التزامها بموعد إجراء الانتخابات المقررة.

واعتبر البيان الختامي لمؤتمر برلين 2 أن ليبيا شهدت تقدمًا إيجابيًا ملموسًا، ولكن لا يزال يتعين القيام بالمزيد لمعالجة الأسباب الكامنة للصراع وتعزيز سيادة البلاد.