رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

كفر الشيخ: تسليم أول سيارة ضمن مبادرة الرئيس لتخريد السيارات القديمة

أول سيارة بكفر الشيخ
أول سيارة بكفر الشيخ

أعلن جمال يونس رئيس، مركز ومدينة الحامول بمحافظة كفر الشيخ، أنه قد تم تسليم أحد السائقين سيارة جديدة كأول مستفيد علي مستوي المحافظة، ضمن مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي بإحلال وتخريد السيارات القديمة وتعتبر هذه السيارة الأولي التي تم تسليمها علي مستوي محافظة كفر الشيخ بعد تسليم سيارته القديمة والتي مر علي صناعتها أكثر من 20 عام بسيارة جديدة تعمل بنظام التاكسي.

ووجه السيد زغلول البنا، السائق المستفيد من المبادرة، الشكر لرئيس الجمهورية علي هذه المبادرة التي ستؤدي إلى زيادة دخله وتحسين مستوى معيشة أسرته التي يعولها.

وكان الدكتور طارق عوض، المتحدث باسم مبادرة إحلال السيارات بوزارة المالية، أكد  إن المبادرة الرئاسية التي أطلقها الرئيس السيسي كانت تهدف لإحلال السيارات المتقادمة والتي مر عليها 20 عامًا في يناير الماضي سواء كانت ملاكي أو تاكسي أو ميكروباصًا، مبينًا أن المبادرة استهدفت في ميلادها السيارات الملاكي والتاكسي ومن المزمع أن تشمل الميكروباصات مطلع يوليو المقبل".

وأوضح متحدث الإحلال بالمالية أنه من خلال الإحصائيات الأخيرة حتى نهاية 2020 تبين أن هناك 136 ألف سيارة أجرى مابين تاكسي وميكروباص مر عليها 20 عامًا أو أكثر منها حوالي 80 ألف ميكروباص".

وأكد أنه سيبدأ العمل على موقع المبادرة فيما يخص الميكروباصات التي مضى عليها 20 عاماً قائلاً: "يحق لأي مواطن يمتلك ميكروباصًا أن يتقدم للمبادرة طالما تطابقت عليه الشروط والتي تقضي أن يترواح عمره ما بين 21 عامًا و63 عامًا في حال التقسيط وحتى 65 عامًا في حال الكاش".

وأوضح أن الحوافز المقدمة ضمن المبادرة هي الحصول على أسعار مخفضة من الشركات العاملة في المجال، فضلاً عن الحافز الأخضر والذي يشمل 25% من قيمة الميكروباص الجديد بحد أقصى 65 ألف جنيه تتم إتاحة المبلغ من وزارة المالية يسدد كمقدم لشركة الميكروباص بما يساعده على استكمال أقساطه مع البنك المقرض لثمن السيارة والجهاز المصرفي منح عائدج مخفض قدره 3% على ثمن السيارة موزعة على مدة أقساط تتراوح ما بين 7-10 سنوات بحسب رغبة المواطن".

وكشف أنه ضمن تلك الحوافز وجود وثيقتي تأمين إحداهما تتعلق بالتامين على حوادث السرقة وغير ذلك والثانية معنية بالمواطن نفسه سواء أصيب في حادث أو مرض أو عجز حيث إن تلك الوثائق مخفضة عن مثيلاتها في السوق بما يقرب من 50%.

وتابع: "نحن الآن بصدد المرحلة الأولى تضم سبع محافظات والمخطط لهذه المرحلة ثلاث سنوات باستهداف 250 ألف سيارة ما بين الأجرة والميكروباص والملاكي".

وشدد على أن أي محافظة تستطيع أن تكون ذات جاهزية فيما يخص البنية التحتية للانضمام للمبادرة بوسعها ذلك سواء في المرحلة الحالية أواللاحقة قائلاً: "البنية الأساسية هي أن تتوافر في أي محافظة لتكون جاهزة للانضمام للمبادرة هي أن تكون بها محطات تموين الغاز الطبيعي وساحات مؤهلة لاستيعاب السيارات والعربات التي سيتم إحلالها (ساحات التخريد) تتم مشاركتها فورًا بغض النظر عن المرحلة".

وكشف أنه تم تخريد ما يقرب 1400 سيارة وتم تسليم 1000 سيارة جديدة للمواطنين ممن تقدموا على الموقع خلال مايو وحتى الآن.