رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

48 % من الأوروبيين راضون عن تعامل الاتحاد الأوروبي مع وباء كوفيد

الاتحاد الاوروربي
الاتحاد الاوروربي

قال أقل من نصف الأوروبيين بقليل إنهم "راضون" عن التدابير التي اتخذها الاتحاد الأوروبي لمكافحة وباء كوفيد-19 ومواجهة عواقبه الاقتصادية، وفقا لاستطلاع للرأي نشر الخميس.

وشارك حوالى 26700 شخص في الدول الـ27 الأعضاء في الاتحاد في هذا الاستطلاع الذي نظمته هيئة "يوروباروميتر" التابعة للبرلمان الأوروبي وتصدر تقارير الرأي العام حول بعض المسائل المتعلقة بالكتلة، فيما بدأت حملات التحصين التي أطلقت برعاية المفوضية الأوروبية، تتسارع.

ووفقا لهذا الاستطلاع، سمع ثمانية من كل عشرة أوروبيين بالإجراءات التي اتخذها الاتحاد الأوروبي (التنسيق الصحي والشراء المشترك للقاحات وخطط التحفيز الاقتصادي...) لكن 48% فقط أعربوا عن رضاهم تجاهها.

وفي فرنسا، "سمع" 67% بالإجراءات الأوروبية، لكن 37% فقط يعرفون تفاصيلها... لكن ذلك لا يمنع 60% من الفرنسيين من القول إنهم "غير راضين" عن تدابير المفوضية الأوروبية.

ويحتفظ نصف الأوروبيين بصورة إيجابية عن أوروبا، وهو مستوى بقي على حاله لكن 23 في المئة فقط ممن شملهم الاستطلاع قالوا إنهم "يؤيدون الاتحاد الأوروبي كما أنشئ حتى الآن". ويقول 47 في المئة إنهم يؤيدون أوروبا "لكن ليس بشكلها الحالي".

ورحّب أقل من نصف المستطلعين (44%) بآليات التضامن بين الدول الأعضاء: 35 في المئة فقط من الإسبان والألمان ونسبة مشابهة تقريبا من الفرنسيين، يرون أن حجم التضامن في الاتحاد الأوروبي كاف.

وينعكس هذا التعطش للإصلاحات خصوصا في قطاع الصحة: 74% من الأوروبيين يريدون أن يكتسب الاتحاد الأوروبي المزيد من الكفاءة لمواجهة الأزمات الصحية، خصوصا الأوبئة المستقبلية.

ويطالب حوالى 96%من البرتغاليين و90% من السويديين برفع كفاءة الاتحاد الأوروبي في مجال الصحة.

وفي ما يتعلق بالتأثير الاقتصادي للوباء وتدابير الاغلاق، قال 31% من الأوروبيين الذين شملهم الاستطلاع إن وضعهم المالي تأثر، وإضافة إلى ذلك، يتوقع 26% من الأوروبيين انخفاضا في دخولهم في الأشهر المقبلة.