رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الذهب يبلغ قمة 4 شهور بدعم نزول الدولار ومخاوف التضخم

الذهب
الذهب

ارتفعت أسعار الذهب اليوم الثلاثاء، وسجلت خلال الجلسة أعلى مستوياتها في نحو أربعة شهور، مدعومة بانخفاض الدولار الأمريكي واستخدام المستثمرين المعدن الذي لا يدر عائدا للتحوط ضد ارتفاع التضخم.

وصعد الذهب في المعاملات الفورية ‭‭0.2‬‬ بالمئة إلى ‭‭1868.30‬‬ دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة ‭‭0854‬‬ بتوقيت جرينتش بعد أن سجل أعلى مستوياته منذ ‭‭29‬‬ يناير في وقت سابق من الجلسة. وارتفعت العقود الأمريكية الآجلة للذهب ‭‭0.1‬‬ بالمئة إلى ‭‭1869.60‬‬ دولار.
وقال المحلل المستقل روس نورمان: من الواضح أن الاهتمام يتحول نحو التضخم... لكن ربما الأهم من ذلك أن الدولار الأمريكي يشهد ضعفا، وهو ما قد يكون المحرك الرئيسي والأول.

وأشار محللون أيضا إلى أن التدفقات الواردة إلى صناديق تداول الذهب تشير إلى أن المستثمرين يشترون الذهب للتحوط من مخاوف التضخم.
وزادت حيازات إس.بي.دي.آر جولد ترست، أكبر صندوق مؤشرات مدعوم بالذهب في العالم، ‭‭0.7‬‬ بالمئة إلى ‭‭1035.93‬‬ طن أمس الإثنين، وهو أعلى مستوى منذ أواخر مارس.


وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، قفزت الفضة ‭‭1.1‬‬ بالمئة إلى ‭‭28.49‬‬ دولار بعد أن سجلت خلال الجلسة أعلى مستوياتها منذ الثاني من فبراير .


وزاد البلاديوم ‭‭1.1‬‬ بالمئة إلى ‭‭2932‬‬ دولارا، بينما انخفض البلاتين ‭‭0.6‬‬ بالمئة إلى ‭‭1232‬‬ دولارا.

وهبط الذهب إلى أدنى مستوى في أسبوع خلال الاسبوع الماضي، متأثرًا بارتفاع عوائد سندات الخزانة الأمريكية وصعود الدولار في أعقاب زيادة كبيرة لأسعار المستهلكين في الولايات المتحدة عززت توقعات رفع أسعار الفائدة مبكرًا.

وبحلول الساعة 09:21 بتوقيت جرينتش، نزل الذهب في المعاملات الفورية 0.1 بالمئة إلى 1814.21 دولار للأوقية (الأونصة)، وذلك بعدما انخفض إلى أدنى مستوى منذ السادس من مايو عند 1811.74 دولار.

وتراجعت عقود الذهب الأمريكية الآجلة 0.5 بالمئة إلى 1814.20 دولار.

وقالت شياو فو، رئيسة تحليلات أسواق السلع الأولية لدى بنك أوف تشاينا إنترناشونال: "تواصل العوائد الحقيقية الارتفاع وثمة تكهن في السوق بحدوث تشديد مفاجئ من مجلس الاحتياطي".

وقفزت عوائد سندات الخزانة الأمريكية القياسية إلى أعلى مستوياتها في أكثر من شهر، في حين صعد مؤشر الدولار 0.2 بالمئة مقابل منافسيه.

وأظهرت بيانات، أمس الأربعاء، أن أسعار المستهلكين الأمريكيين زادت بأسرع وتيرة في نحو 12 عاما في أبريل، مما يفاقم القلق بشأن زيادة التضخم ورهانات على رفع مجلس الاحتياطي الاتحادي أسعار الفائدة أسرع من المتوقع.