الأربعاء 16 يونيو 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

وكيل «صحة المنوفية»: زيارات ميدانية لمتابعة سير العمل بمراكز اللقاح

وكيل صحة المنوفيه
وكيل صحة المنوفيه يتابع مراكز اللقاح

قام الدكتور فيصل جودة، وكيل وزارة الصحة بالمنوفية، بالمرور على المركز الصحي بشبين الكوم والمركز الصحي  بميت خاقان، لمتابعة الفرق الطبية الخاصة بتطعيم المواطنين من الفئات المستحقة للحصول على لقاح كورونا والذين قاموا بالتسجيل علي موقع التسجيل الإلكتروني المخصص من وزارة الصحة وفقاً للفئات المستحقة لتلقي التطعيم.

وتأكد فيصل من انتظام سير العمل وتم التأكد من تواجد الفرق الطبية وجاهزيتها لتطعيم المواطنين من الفئات المستهدفة، وتقديم اللقاح للمواطنين بشكل جيد، واتباع خطوط السير المحددة، وتطبيق الإجراءات الوقائية والتدابير الاحترازية أثناء التطعيم، والتأكد من قياس العلامات الحيوية للمواطنين قبل التطعيم، والتأكد من عمل سلسلة التبريد بكفاءة، للحفاظ علي اللقاح بدرجة الحرارة المناسبة له.

من ناحية أخرى، قام الدكتور أسامة الشلقانى، وكيل مديرية الصحة بالمرور على مستشفى سرس الليان المركزى، وذلك للاطمئنان على مستوى الخدمات الطبية المقدمة للمرضى، وانتظام سير العمل وتوافر الأدوية والمستلزمات الطبية، وتطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية اللازمة والتزام الفرق الطبية بارتداء الواقيات الشخصية أثناء التعامل مع الحالات المرضية، كما تم التأكد من تطبيق بروتوكول العلاج المخصص للحالات المصابة والمشتبه إصابتها بفيروس كورونا، ومتابعة جميع الحالات، خاصة في فترات النوبتجيات والسهر ومراجعة شبكات الأكسجين والتأكد من توافر المخزون الكافي.

قام الدكتور عبدالبارى العجيزي، مدير عام الطب العلاجى بالمديرية، بالمرور على مستشفى حميات شبين الكوم، حيث تم التأكد من انتظام سير العمل وتواجد الفرق الطبية، وتم المرور على أقسام الاستقبال والطوارئ والعناية المركزة، والداخلى وتفقد أرصدة الأدوية والمستلزمات ومراجعة شبكات الأكسجين والتأكد من توافر المخزون الكافي وسلامة المخارج والتخلص الآمن من النفايات الطبية الخطرة، وتسجيل البيانات الطبية للمرضي بالتذكرة والسجلات الطبية، واتباع أساليب مكافحة العدوى، إضافة إلى أعمال التطهير والتعقيم لجميع الأقسام الطبية يوميًا، مع اتخاذ الإجراءات الوقائية والتدابير الاحترازية.