رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الآلاف يتظاهرون دعمًا للفلسطينيين فى عدد من المدن الكندية

فلسطين
فلسطين

تظاهر الآلاف في مونتريال ومدن كندية أخرى، السبت، للتعبير عن تضامنهم مع الفلسطينيين والمطالبة بـ"تحرير فلسطين" ووقف "جرائم الحرب" التي ترتكبها، على حدّ قولهم، إسرائيل في قطاع غزة.

وأفاد مراسل وكالة "فرانس برس" بأنّ المتظاهرين في مونتريال تجمّعوا بالآلاف في ساحة بوسط المدينة رافعين لافتات كتب على إحداها "القدس للفلسطينيين" ومردّدين هتافات من بينها "فلسطين حرّة" و"إسرائيل إرهابية".

وقبيل هذه التظاهرة تجمّع مناوئون لإسرائيل أمام القنصلية العامة للدولة العبرية في غرب مونتريال للتنديد بالغارات التي تشنّها على قطاع غزة.

وحمل المتظاهرون أمام القنصلية الإسرائيلية العامة لافتات تتّهم الدولة العبرية بانتهاك القوانين الدولية وتدعوها إلى "التوقف عن قتل الأطفال"، قبل أن يغادروا المكان للانضمام إلى التظاهرة التي جرت في وسط مونتريال.

وقال متحدث باسم الشرطة إنّ التظاهرة أمام القنصلية الإسرائيلية جرت بهدوء باستثناء واقعة واحدة جرى خلالها كسر زجاج وأوقفت الشرطة الشخص الذي قام بذلك.

وكان المتظاهرون توجّهوا إلى مبنى القنصلية في موكب سيّار رافعين أعلاماً فلسطينية ومطلقين العنان لأبواق سياراتهم.

وجرت تظاهرة مماثلة السبت في العاصمة الاتّحادية أوتاو وقد طالب فيها المتظاهرون بشكل خاص المجتمع الدولي بالتدخّل لصالح الفلسطينيين.

ومن المقرّر تنظيم تظاهرة أخرى مساء أمس السبت في تورونتو، العاصمة الاقتصادية للبلاد.

ومنذ الإثنين يشنّ الجيش الإسرائيلي قصفًا جويًا وبريًا وبحريًا على القطاع الفلسطيني المحاصر الذي تسيطر عليه حركة حماس التي أطلقت من جانبها مئات الصواريخ على الدولة العبرية.

وبدأت المواجهات في عدد من بلدات ومدن الضفة الغربية المحتلة بتظاهرات غاضبة تضامناً مع الفلسطينيين في كل من قطاع غزة والقدس الشرقية المحتلة التي انطلق منها التوتّر قبل أسابيع. وما لبثت أن تطوّرت هذه التظاهرات إلى صدامات عنيفة مع الجيش قُتل فيها 11 فلسطينيًا وأصيب أكثر من 150 آخرين بجروح، وفق وزارة الصحة الفلسطينية والهلال الأحمر الفلسطيني.