رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

كيف احتفل المصريين بـ شم النسيم بمنازلهم في الموجة الثالثة من كوفيد-19 (فيديو)

فسيخ
فسيخ

لأول مرة منذ ٣١ عاما يتزامن عيد شم النسيم مع شهر رمضان الكريم، فاختلف العيد في ظل انتشار فيروس كورونا الموجة الثالثة، اليوم الاثنين، فمنهم من قرر أن يحتفل بتلوين البيض وتناول الفسيخ والرنجة، ومنهم من قرر أن يتناول السمك في جو عائلي مع أسرته في المنزل، والبعض الأخر قرر تأجيل الاحتفال لعيد الفطر المبارك لعدم قدرتهم على الإفطار على الفسيخ والرنجة في الصيام، وذلك احتفالا بقدوم فصل الربيع.

 كيف يحتفل المصريين بـ شم النسيم في منازلهم 

تستعرض "الدستور"  كيف يحتفل المصريين بشم النسيم في منازلهم بالموجة الثالثة من كوفيد.

حرص المصريين على عدم فوات هذه المناسبة دون أي احتفال، حيث توجهوا بالاحتفال في البيوت وعن طريق العزومات المحدودة، حيث تصور المصري القديم الكون على هيئة بيضة انفجرت ومن هنا اتت عادة تلوين البيض وكان المصرى القديم يلونه بالاكاسيد ولم يكن يعرف بيض الدجاج بل عرف بيض الأوز(ميديوم) والنعام حيث عثر على جدارية توضح طيور أبو قردان والفلاح المصري يجلس والبيض قد جُمع في السلال استعدادا لتلوينه كقربان احتفالا بعيد شمو كل هذا جعل كثير من المسلمين يشاركون في احتفالات شم النسيم مع طبيعتها الخاصة هذا العام.

اختلفت الاحتفالات هذا العام عن الأعوام السابقة حيث جاء التركيز على أشياء بعينها دون غيرها، فجاء الاهتمام بالخس والذي كان يقدم فى سلال القرابين وعلى موائد الاحتفال بالعيد وكان يسمى الهيروغليفية (حب) كما اعتبره المصريون القدماء من النباتات المقدسة الخاصة بالمعبود (من) إله التناسل،  فلـ شم النسيم طبيعة خاصة كل عام يحرص الصغير قبل الكبير على الاحتفال بها رغم الظروف.

 

قد يهمك أيضا:

received_503847640790045
received_503847640790045
received_2424449314354018
received_2424449314354018