رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الأم المثالية على مستوى الجمهورية: قصة كفاح بين الإعاقة والعمل وتربية الأولاد

الأم المثالية على
الأم المثالية على مستوى الجمهورية

من الغربية إلى ليبيا إلى مطروح، ظلت نعيمة سيد فرج الأم المثالية الأولى على مستوى الجمهورية من ذوي الهمم بمحافظة مطروح، تعمل في مجال الخياطة وذلك بعدما قامت بإنهاء أوراق معاشها المبكر من أحد مصانع القوات المسلحة نظرا لتآكل المفصل الأيمن لقدمها.

أصبحت نعيمة سيد، سيده من ذوي الهمم عقب الإصابة التي حدثت لها في المفصل الأيمن مما جعلها تخضع لعملية جراحية لتركيب مفصل في القدم اليمني وعقب ذلك استكملت عملها في مجال الخياطة التي تبدع فيها وقامت بتربية حفيدتها حتي أصبحت تناديها ب " ماما ".

وقال وسام السيد الابن الأوسط للأم المثالية علي مستوي الجمهورية بمطروح، خلال حديثه لـ"الدستور" إن والدته تبلغ من العمر 63 عاما، وعملت في أحد مصانع القوات المسلحة وتعرضت لتآكل فى المفصل الأيمن بالإضافة إلى أن القدم اليسري أطول من القدم اليمني وأصبحت غير قادرة علي الحركة وأصبحت من ذوي الهمم.

وأوضح أن أسرتهم مكونة من أب وأم و3 أشقاء " رامز ليسانس حقوق، وسام بكالوريوس تجارة، احمد دبلوم تجارة " ومن محافظة الغربية حيث قررت والدته بعد إنهاء إجراءات المعاش المبكر أن تشتري ماكينات تفصيل لممارسة هوايتها " تصنيع الملابس " ثم انتقلت الي ليبيا لكي تعيش مع والدهم واصطحبت الماكينات معها.

وأضاف أنه تعرض إلي مشاكل أسرية مع زوجته وقام بالانفصال عنها ولديه ابنه تبلغ من العمر عامان فقررت والدته أن تأخذ الطفلة لتربيها وتعيش معها وبالفعل عاشت معها الطفلة في ليبيا وأصبحت تناديها ب " ماما "وفي عام 2016 عادت إلى مصر لتمكث فى محافظة مطروح.

وأكد علي أن والدته تحملت مصاريف تعليمه هو وأشقائه وذلك نظرا لوجود والدهم في ليبيا وعاد والدهم الي مصر وعاش معهم في المنزل منذ 5 أشهر مشيرا إلى أن والدته احتفظت بماكينات الخياطة لتذكرها برحلة كفاحها بعدما قررت ترك مهنه التفصيل نظرا لاصابتها.