رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

«لور بانتلاتشي» الباحثة الأثرية ضيفة المعهد الفرنسي للآثار

المعهد الفرنسي للآثار
المعهد الفرنسي للآثار

ينظم المعهد الفرنسي للآثار الشرقية سلسلة محاضرات اللقاءآت الأثرية، محاضرة تلقيها تلقيها لور پانتلاتشي٫ أستاذة فخرية، جامعة لوميير ليون ٢بعنوان" بيانات جديدة عن المدينة اليونانية الرومانية"، وذلك يوم الأحد 28 فبراير في تمام السادسة مساءً..

سيتم بث المحاضرة عبر الإنترنت على قناة المعهد على يوتيوب باللغة الفرنسية مع ترجمة نصية للغة العربية، وسيتبعها نقاش مع الجمهور مع الترجمة.

«اللقاءآت الأثرية» هي سلسلة محاضرات شهرية ينظمها كل من المعهد العلمي الفرنسي للآثار الشرقية (إيفاو) والمعهد الفرنسي بمصر. وهي فرصة الجمهور الشهرية للإنصات لرؤساء البعثات الأثرية الفرنسية في مصر، مع ترجمة فورية باللغة العربية، والتعرف على أعمالهم وآخر اكتشافاتهم.

تعرض الموقع الأثري لمدينة قفط القديمة، أحد المدن الرئيسية في صعيد مصر، للدمار على مدار القرن التاسع عشر على أيدي المنقبين عن السباخ. لحسن الحظ، جعلت حملات الحفائر القديمة (پتري وريناخ ووايل) أو الدراسات الحديثة عن النقوش (ترونيكار) من الممكن حفظ معلومات عن الآثار اليونانية الرومانية الرئيسية.

بعثة الحفائر الأثرية الحالية، التي افتتحت في عام ٢٠٠٢، مكرسة لفهم تنظيم منطقة المعبد بشكل أفضل من خلال دراسة تداول واستخراج الآثار المدمرة في الوقت الحالي (ماميسي بطليموس الرابع، ومعبد إيزيس وحربوقراط من عصر بطليموس التاسع) والذي من الممكن إعادة تكوينه جزئيًا على الأقل.
يتكون جزء آخر من العمل من الدراسات المعمارية وإعادة تجميع الهياكل الحجرية المنهارة ولكن كاملة بهدف تحسين وضوح الموقع والتحضير لافتتاحه للزيارة من قبل الجمهور.