رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الأربعاء 27 يناير 2021 الموافق 14 جمادى الثانية 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

رغم الإغلاق.. الاحتياطي النقدي يرتفع إلى 40 مليار دولار

الإثنين 11/يناير/2021 - 01:01 م
الاحتياطي النقدي
الاحتياطي النقدي
سمر عبدالله
طباعة
خطوة نجاح كبيرة يسطرها البنك المركزي المصري بشكل ملموس على الاقتصاد المصري، حيث قفز الاحتياطي النقدي لمصر إلى 40.062 مليار دولار في نهاية ديسمبر الماضي، بزيادة قيمتها 841 مليون دولار، مقارنة بشهر نوفمبر الماضي، وفقًا لما أعلنه البنك المركزي المصري.

جاء ذلك عقب تسجيل الاحتياطي النقدي لمصر في نوفمبر الماضي 39.221 مليار دولار، ما أكد أن الاقتصاد المصري استطاع بتفوق شديد استيعاب أثر الصدمة المالية العالمية الناشئة عن أزمة فيروس كورونا خلال عام 2020، فمنذ ظهور فيروس كورونا سعى البنك المركزي المصري لبناء احتياطي نقدي قوي من العملات الأجنبية بخزائنه، وهو ما تحقق بالفعل خلال السنوات الثلاث الماضية.

وبمستويات غير مسبوقة، بنى البنك المركزي المصري احتياطيات دولية من العملات الأجنبية قبل أزمة فيروس كورونا كوفيد- 19، سجلت في نهاية يناير 2020 نحو 45.4 مليار دولار، مما ساعد مصر لتكون أكثر استعدادًا لمواجهة الصدمات الخارجية، بجانب التنفيذ واسع النطاق للإصلاحات الهيكلية، حيث سجل الاحتياطي النقدي من العملات الأجنبية بنهاية عام 2020 نحو 40.06 مليار دولار، رغم أزمة كورونا.

◄ انخفاضات الاحتياطي النقدي خلال 2020

كانت مصر قد بدأت عام 2020 باحتياطي نقدي قوي من العملات الأجنبية بلغ قدره 45.456 مليار دولار في يناير 2020، وعقب إغلاق مختلف الدول وما تبعه من إغلاق للطيران، شهد الاحتياطي النقدي انخفاضا ملحوظا، ليعاود الارتفاع بداية من يونيو وحتى نهاية شهر ديسمبر 2020 ليسجل 40.06 مليار دولار، مما يؤكد نجاح سياسات الإصلاحات الاقتصادية.