رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
السبت 19 سبتمبر 2020 الموافق 02 صفر 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

أكاذيب الإخوان.. كيف ردت الحكومة على شائعات تطور التعليم؟

الأربعاء 16/سبتمبر/2020 - 05:54 م
الإخوان
الإخوان
سالي رطب
طباعة
وقفت الجماعة الإرهابية بالمرصاد لكل نجاح تحققه مصر في أي مجال، فهدفهم الوحيد هو التقليل من جهود المصريين، فاستهدفوا التطور والنجاح بالشائعات، التي روجوا لها عبر منصات التواصل الاجتماعي.

ومع التطور الواضح في مجال التعليم الأساسي والجامعي تركزت شائعات الإخوان وأكاذيبهم حول كل جديد يخصه.

"الدستور" في التقرير التالي عرضت أكاذيب وشائعات الإخوان حول قطاع التعليم، وكيف ردت عليها الحكومة.

مجانية التعليم الأساسي والجامعي
وسط الجهود الكبيرة التي تقوم بها وزارة التعليم العالي في فتح جامعات وكليات جديدة في جميع محافظات الجمهورية، وافتتاح جامعات أهلية للارتقاء بطلاب التعليم الفني، ومع التطور الكبير في التعليم الأساسي حاول أعضاء الجماعة الإرهابية، إطلاق الشائعات في محاولة للتغطية على عمليات التطوير، فروجوا أن الحكومة تسعى لإلغاء مجانية التعليم الأساسي والجامعي.

وجاء الرد على هذه الشائعات من وزارتي التعليم العالي والتربية والتعليم، فقال خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، إنه لا مساس بمجانية التعليم، لأنه حق دستوري للمصريين، مضيفًا "إحنا بندعم مجانية التعليم ونسعى للتوسع في إنشاء الجامعات في كل محافظة ويكون بها جامعة واثنتان وثلاثة".

وأكد طارق شوقي وزير التعليم، أنه لا صحة لإلغاء مجانية التعليم الأساسي بشكلٍ تدريجي، أو تقديم الخدمات التعليمية بمقابل مادي في المدارس الحكومية، مُوضحةً أنه لم ولن يتم المساس بمجانية التعليم، باعتباره حقًا أصيلًا من حقوق المصريين يكفله الدستور والقانون، مُشددةً على اهتمام الدولة بتطوير ملف التعليم بمختلف المراحل، وتقديم خدمات تعليمية متطورة لكافة المواطنين على حد سواء.

أكاذيب عودة الدراسة دون إجراءات احترازية
قبل أسابيع من عودة الدراسة التي توقفت في مارس الماضي ضمن الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الدولة لمواجهة فيروس كورونا، عادت شائعات الإخوان بقوة، فروج الإخوان أن طلاب المدارس الخاصة سيعودوا للدراسة بكامل قوتهم دون مراعاة الظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم بسبب فيروس كورونا، مما أثار خوف أولياء الأمور.

ونفت وزارة التربية والتعليم ما تردد من أنباء بشأن عدم تطبيق نظام أيام الحضور الجديد على طلاب المدارس الخاصة، مُؤكدةً أن خريطة ومواعيد الحضور لطلاب المدارس والتي يتم تطبيقها خلال العام الدراسي الجديد تسري على جميع المدارس الحكومية والخاصة دون استثناء على مستوى الجمهورية، وذلك بهدف حماية الطلاب من الإصابة بفيروس كورونا والحد من انتشاره.

الثانوية العامة سبيل الإخوان للأكاذيب كل عام
تعد فترة امتحانات الثانوية العامة من كل عام فترة خصبة لأكاذيب الإخوان بين تسريب الامتحانات وعمليات الغش داخل اللجان.

ولأن الامتحانات هذا العام كانت استثنائية بسبب فيروس كورونا، فحاوطت الشائعات كل ما يخص الامتحانات بداية من اللجان إلى الطلاب والمراقبون.

فأشاعوا أخبارًا كاذبة حول امتناع المعلمين عن المشاركة بمراقبة لجان الامتحانات لطلاب الثانوية العامة، وحرضوا أولياء الأمور على استنكار إجراء الامتحانات بحجة أنها ستكون وسيلة لنقل العدوى لأبنائهم، ولكن الرد على الجماعة الإرهابية جاء عمليًا بمرور امتحانات الثانوية دون حدوث أي إصابة بين الطلاب أو المراقبين.

الترويج لانتشار "الالتهاب السحائي" بين الطلاب
في ديسمبر الماضي، تداول أعضاء الجماعة الإرهابية عبر المنصات الإلكترونية أخبارًا حول انتشار مرض الالتهاب السحائي بين طلاب المدارس لتثير الفزع في قلوب أولياء الأمور.

وجاء رد وزارة الصحة سريعًا على هذه الشائعات مُوضحةً أنه لم يتم رصد أي حالات مصابة بالالتهاب السحائي بين الطلاب بأي محافظة، وأن الوضع الصحي لطلاب المدارس آمن تمامًا.

وأشارت الوزارة إلى بذل جهود وقائية مبذولة من قبل الوزارة لتجنب الإصابة بهذا المرض والمتمثلة في تطعيم تلاميذ المدارس في السنوات الدراسية "أولى حضانة – أولى ابتدائي – أولى إعدادي – أولى ثانوي" ضد مرض الالتهاب السحائي، بالإضافة إلى تطعيم المسافرين إلى الدول المتوطن بها هذا المرض، وكذلك المسافرين للحج والعمرة والفئات المستهدفة، وذلك لمنع انتشار المرض في مصر، كما تم وضع خطة وقائية أيضًا للتعامل مع أي حالات اشتباه فردية بالمنشآت التعليمية لاتخاذ كافة الإجراءات اللازمة حيالها حفاظًا على الصحة العامة للمواطنين.