رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الجمعة 25 سبتمبر 2020 الموافق 08 صفر 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

طقوس هدى سلطان السرية.. لهذا السبب بكت بعد وفاة فاطمة تعلبة

الثلاثاء 04/أغسطس/2020 - 06:53 م
هدى سلطان
هدى سلطان
وائل توفيق
طباعة
كان إذا عرض على الفنانة هدى سلطان عمل فني جيد يشدها ويثير شغفها، تقرأه ولا تنام، أما إذا لم يعجبها كدور في مسلسل "هوانم جاردن سيتي"، تنام مبكرًا، وتنساه، وترفض تأديته.

"إذا كلمني أسامة أنور عكاشة في دور لا أتردد، وهو الذي خاطبني من الإسكندرية وهو يكتب مسلسل "زيزينيا" وقال لي إنه يكتب دورًا ليس له غيري وهو دور "الحاجة آمنة" واحترمت رأيه كما أنني أحب طريقته في كتابة السيناريو واختياره لكلمات الحوار على لسان شخصياته".

هكذا تحدثت الفنانة الراحلة هدى سلطان في حوارها لمجلة "المصور" عام 1998، عن طرق اختيارها للشخصيات التي تنتوي تجسيدها في أعمالها الفنية.

وقالت هدي سلطان إنها تصل إلى الشخصية بفهمها واستيعابها، والدخول في تفاصيلها، فكانت ترى أن الممثل ليس مجرد "بغبان" يحفظ الكلمات ويرددها، وهو ما يدفعها إلى أن تعتذر عن الأدوار الكثيرة التي تعرض عليها، لأنه بإحساسها لا ترى نفسها في الدور:"أحب أن أرى نفسي في الدور قبل تصويره، فأنا أم حسن، وتوحيدة، وآمنة، فالمهم عندي أن أصل لدقائق الشخصية بحساسية مفرطة وبحركاتها وإيماءتها ولهذا جسدت 12 حلقة في دور نفيسة هانم، في ليالي الحلمية، وفي مسلسل الوتد أتكلم بلهجة الفلاحين تماما، وفي زيزينيا كنت اتكلم بلسان أهل الإسكندرية، وبجوار الممثلين أحد المتخصصين يردهم إذا أخطأوا في نطق الكلمات كما ينطقها أهلها وهذا تخصص أحبه وأتمناه في كل الأعمال".

جسّدت الفنانة هدى سلطان شخصية ودور الأم في أعمال درامية عديدة، وبالتالي جسد العديد من الفنانين شخصية ابنها في هذه الأعمال، وكانت الفنانة الراحلة تتعامل مع هؤلاء الفنانين أثناء التصوير على أنهم أولادها فعلًا، وتحاول أن تصل إلى تهيئة الجو الأسري بالاستديو، وقالت، أنها كانت تقدم "الجنة المهجورة" مع الفنان محمد رضا وأحمد عبد الوارث وتيسير فهمي وغيرهما، وكان الممثل فيهم إذا لم يكن لديه تصوير مشهد معين يأتي إلى كواليس التصوير ليتناول وجبة الغداء داخل الاستديو ثم يغادر:"لولا الصدق والترابط بين "فاطمة تعلبة" و7 أولاد رجال وبنتين وزوجاتهم لما انعكس كل هذا الحب على الشاشة، لم أكن أشعر أنني أقول كلاما على الورق بل مشاعر وأحاسيس، وكنت حريصة على الكلام باللهجة الفلاحي داخل بيتي لدرجة أن حفيدتي "نبيلة" وعمرها 13 سنة، وهي في مدرسة أجنبية كانت تندهش من لهجتي فكنت أقول لها بأن هذه لغة أجدادنا من الفلاحين".

وطلبت الفنانة هدى سلطان أثناء تصوير مسلسل "أرابيسك" من المخرج جمال عبد الحميد، أن تشاهد ديكورات المسلسل، لتشاهد غرفتها وغرفة أولادها حسن وحسني، وبالفعل جلست على الكنبة، وتحسست كل التفاصيل التي ستجسد بينها الدور.

كما كانت الفنانة الراحلة لا تستخدم غير الكحل أثناء التصوير لأنه بحسب وجهة نظرها شرعي ولضرورة سد مسام الجلد أمام عدسات الكاميرا والإضاءة القوية تستخدم القليل من المكياج، كما اشترت أكثر من 50 فستانًا و"شبشب" لتجسيد شخصية "فاطمة تعلبة"، وكانت أثناء التصوير تصلي على "حصيرة" داخل الاستديو وليس سجادة قماش، وبكت في تصويرها لهذه الشخصية أثناء التصوير.