الإثنين 06 أبريل 2020 الموافق 13 شعبان 1441

«ماين» كلمة لا تشى بخير.. من مفردات الحارة المصرية

الأربعاء 26/فبراير/2020 - 11:50 ص
الحارة المصرية
الحارة المصرية
يسرى أبو القاسم
طباعة
ياعم ماين معاه لحد ما توصل لغرضك ؟، عبارة نسمعها كثيرا داخل الحارة المصرية، الكلمة الرئيسية فيها هى "ماين" هى مفردة لا أساس لها فى قاموس اللغة العربية. وذلك يعنى أنها مفردة عامية، ابتدعها المصريون من وحى خيالهم، أو أنها كلمة أجنبية عربوها واستخدموها فى عباراتهم. ولو افترضنا أنها كلمة أجنبية فهى أقرب إلى كلمة mind أى عقل. وإذا أنزلنا الكلمة على العبارة فنجده مقبولة إلى حد ما " ياعم " تعقل " معاه انت بس لحد ما توصل لغرضك.. حيث انها تعنى التعقل أو التريث.

وقد تكون كلمة ماين منبثقه من العبارة الانجليزية never mind والتى تعنى لا يهم. والتى تهدف إلى تبسيط الأمر والتعقل فيه،
أيا كان مصدر الكلمة فالمقصود منها فى اللهجة المصرية الدارجة، هو التوصيه بمبدأ التقية من قبل شخص ضعيف تجاه شخص يملك القوة، لذا يوصى القائل صديقه الذى يكون فى موقف أضعف بأن يطاطى قليلا، تأكيدا على المثال السئ وغير المقبول " وعلشان ما نعلى ونعلى لازم نطاطى نطاطى " الذى جاء فى احدجى الأغنيات القديمة. والذى يحض على التمكن والاقتناص.

أحيانا تستخدم بهدف المكر والخديعة، حيث يوصى الماكر شخصا ينتمى إليه، أن يتغاضى عن بعض العيوب التى يقوم بها شخص آخر بهدف التودد والتزلف والتقرب إليه حتى يتحصل على مكسب فى عمل مشبوه، ثم يتحين الفرصة كى يطيح بشريكه وسيده. ويكون هذا دون مواجهه صريحة أو خصومة ظاهرة للعيان، يكون فيها الطرفان على صعيد واحد من الحدة أو المقومات..

عموما كلمة "ماين" ما دخلت عبارة إلا وشانتها، لأنها لا تشى بخير أبدا، فهى مفردة مجبولة، إما على ضعف أو مكر، مفردة تربطها علاقة ود بعبارة " اتمسكن لحد ما اتمكن " التى لا تقال إلا فى حق شخص سئ أدعى الطيبة والبراءة حتى استجمع الخيوط فى يده فانقض على من أنعم عليه، غير أن "ماين" تقال بهدف النصيحة.