الأربعاء 19 فبراير 2020 الموافق 25 جمادى الثانية 1441

قصر باكنجهام يعلن تجريد الأمير هارى وميجان من الألقاب الملكية

الأحد 19/يناير/2020 - 01:25 ص
الأمير هاري وزوجته
الأمير هاري وزوجته ميجان
إريج الجيار
طباعة
جرّد قصر باكنجهام الأمير هاري دوق ساسكس وزوجته ميجان ماركل، من الألقاب الملكية، منذ قليل، في بيان جديد بثه عبر حساباته الرسمية.

بهذا التجريد يصبح لهاري وميجان الحرية في التعامل مع عامة الشعب، وكذلك دعم أنشطة مركز «داونتاون إيستسايد ويمنز سنتر» التى تؤمن ميجان ماركل به في مساعدة النساء والأطفال المهمشين في ضاحية فانكوفر الواقعة على الساحل الغربي لكندا.

يأتي هذا بعد إعلان الأمير هاري وزوجته ميجان ماركل، تنحيهما عن الواجبات الملكية ورغبتهما في تقليص واجباتهما الملكية، وقضاء المزيد من الوقت في أمريكا الشمالية وتحقيق الاستقلال المالي.

وقال البيان: «سيكون هاري وميجان دائمًا محبوبين للغاية من أفراد العائلة الملكية، ونؤيد رغبتهم في عيش حياتهما أكثر استقلالية، أود أن أشكرهما على كل عملهما المتفاني في جميع أنحاء انجلترا، وفخورين بانضمام ميجان للعائلة الملكية مؤخرًا بشكل سريع».

وأضاف البيان: «أن الزوجين الملكين أدراكا أنه يتعين عليهما التخلي عن واجباتهما الملكية، بما في ذلك التعيينات العسكرية الرسمية، ولن يحصلا بعد الآن على أموال عامة للواجبات الملكية، وبمباركة الملكة، سيواصل القصر الحفاظ على رعاياه داخل ساسكس»، مؤكدًا على انتهاء الصلة الملكية بين الزوجين والملكية رسميًا في التعاملات الرسمية قائلًا: «لم يعد بإمكانهما تمثيل الملكة رسميًا فيما بعد، ولن يستخدموا ألقاب صاحب السمو الملكي لأنهما لم يعودا أعضاء في العائلة الملكية».
وتجاهل القصر في بيانه التعليق على الترتيبات الأمنية التي ستلازم الزوجين فيما بعد.