السبت 18 يناير 2020 الموافق 23 جمادى الأولى 1441

أغرب 5 شائعات طاردت ليلى علوي: «تاجرت في المخدرات وماتت»

الأربعاء 11/ديسمبر/2019 - 08:17 م
ليلى علوي
ليلى علوي
وائل توفيق
طباعة
تعرضت الفنانة ليلى علوي في مشوارها الفني لعدة شائعات بعضها سخيف ومنحط، لكنها مع مرور الوقت اكتسبت خبرة كافية للتعامل مع هذه الشائعات.

في حوارها مع جريدة روزاليوسف عام 1991، قالت: "كثرة الشائعات التي تعرضت لها جعلتني أعتبر نفسي كأني لم أسمعها، فلا أهتم بها إطلاقًا، وفي نفس الوقت أصبحت لديّ خبرة بحيث يمكنني تحديد ما إذا كانت مجرد شائعة فارغة أو أن هناك من أطلقها بدافع الغيرة أو غيرها".

ومن الشائعات الطريفة التي تعرضت لها، قالت "علوي": "إنني صرحت رسميًا أثناء وجودي في روما باعتزامي ترشيح نفسي لعضوية مجلس الشعب"، وهو ما لم يحدث، وكانت الشائعة السخيفة التي انتشرت أيضًا وقتها، امتلاكها عددا من العمارات في الشارع الذي تسكن فيه بمصر الجديدة.

كما خرجت بعض الشائعات التي تقصد تشويه سلوك الفنانة ليلى علوي، وهي أنها أثناء أدائها دور مدمنة في فيلم "زمن الممنوع" 1988 أدمنت المخدرات وتتاجر فيها، وهو ما نفته قائلة: "أنا حتى مبدخنش سجاير، فإزاي هتاجر في المخدرات"، بالإضافة إلى شائعة إصابتها بمرض جلدي في وجهها أدى لانتشار حبوب سوداء به، وهو ما يمنعها من التمثيل مستقبلًا.

وكانت أكثر الشائعات انحطاطًا، كما وصفتها ليلى، في أثناء تصويرها فيلم "ضربة معلم" حين نشرت إحدى الصحف، وإذاعة راديو الأردن بأنها لقيت مصرعها في حادث سيارة، وقد أثرت هذه الشائعة في اضطراب شديد وفزع لأسرتها، فأثناء عمل والدتها في البرنامج الأوروبي بالإذاعة ذهب الناس لتعزيتها في وفاة "ليلى".