الخميس 23 يناير 2020 الموافق 28 جمادى الأولى 1441

مديرة قصر ثقافة كفر الدوار تكشف تفاصيل الهجوم عليها بسبب النقاب

الأحد 08/ديسمبر/2019 - 01:21 ص
منى القماح
منى القماح
دعاء راجح
طباعة
اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي بالجدل، عقب إصدار قرار باختيار موظفة منتقبة، تدعى منى القماح وهي فنانة تشكيلية، لتكون مديرة في قصر ثقافة كفر الدوار، الأمر الذي وصفه البعض "بالقرار الخاطئ"، فيما أثار هذا الخبر الجدل حول بقائها في منصبها من عدمه.

وعلى أثر الواقعة، قالت الفنانة التشكيلية منى القماح، إنه حتى الآن لم تتلقى إخطارًا بعدم بقائها في منصبها، كمديرة لقصر ثقافة كفر الدوار.

وأعربت "القماح"، في تصريحات لـ"الدستور"، عن غضبها من الضجة التي أثيرت حولها كونها ترتدي نقاب، قائلة: "جوزي وأسرتي مش عندهم مانع من لبسي للنقاب".

وأوضحت أن النقاب لم يكن مانع أو عائق أمامها طوال حياتها المهنية في هيئة قصور الثقافة، قائلةً: "بتعامل مع كل الناس وبروح الكنائس وبتعامل مع كل فئات المجتمع ومفيش شكوى واحدة اتقدمت ضدي من زملائي أو رؤسائي أو الأشخاص العادية من طريقة معاملتي".

وتابعت مديرة قصر ثقافة كفر الدوار، أنه تم تعيين زميلة أخرى للعمل معها في نفس المنصب، والتي تدعى أسماء عبدالقادر.

وكشفت منى القماح، مديرة قصر ثقافة كفر الدوار، عن حبها وموقفها الداعم لبلدها، قائلة:"أنا بحب بلدي وبدعم قيادات بلدي لكن زعلانة من الناس اللي اتنمرت عليا علشان لابسة نقاب والبعض وصفني بالداعشية".