الأحد 15 سبتمبر 2019 الموافق 16 محرم 1441
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

فتح تحقيق في سقوط ضحايا نتيجة التدافع بحفل غنائي بالجزائر

الجمعة 23/أغسطس/2019 - 06:46 م
جريدة الدستور
أ ش أ
طباعة
أمر نور الدين بدوي، رئيس الوزراء الجزائري بفتح تحقيق في ملابسات وقوع ضحايا نتيجة التدافع في حفل غنائي بالجزائر العاصمة الليلة الماضية.

وقالت رئاسة الوزراء الجزائرية- في بيان لها اليوم الجمعة- إنه "إثر الحادث الأليم الذي أدى إلى وفاة 5 مواطنين من الشباب خلال إحياء حفل بملعب 20 أغسطس يتقدم الوزير الأول للسيد نور الدين بدوي، باسمه وباسم الحكومة، بالتعازي الخالصة إلى عائلات الضحايا، راجيا من الله عز وجل أن يلهمهم الصبر والسلوان".
وأضاف البيان أنه "تم فتح تحقيق في هذا الشأن؛ لتحديد أسباب وملابسات الحادث الأليم واتخاذ الإجراءات اللازمة".

وكان 5 أشخاص قد لقوا مصرعهم نتيجة التدافع الذي وقع في حفل المغني سولكينج، تتراوح أعمارهم بين 20 و25 سنة، فيما قام عناصر الحماية المدنية بتقديم إسعافات أولية لـ86 شخصا وتحويل 32 آخرين إلى مستشفى مصطفى باشا الجامعي بالجزائر العاصمة.
وكان وكيل الجمهورية لدى محكمة "سيدي امحمد" بالجزائر العاصمة قد أمر بفتح تحقيقات موسعة بغرض معرفة ظروف وملابسات هذه الواقعة مع تحديد المسئوليات عن الحادث.

وسولكينج هو مطرب راب جزائري اسمه عبدالرؤوف دراجي، ويبلغ من العمر 30 عاما، هاجر إلى فرنسا بشكل غير شرعي قبل أن يلمع نجمه في عالم الغناء ويصبح المطرب المفضل لدى الشباب الجزائريين.

ولاقت الحفلة التي أقامها سولكينج في استاد 20 أغسطس الليلة الماضية إقبالا واسعا من الشباب الجزائري ونفدت تذاكرها قبل أيام، وبات البعض يبيعها في السوق السوداء بأضعاف سعرها الرسمي.
ads