الأحد 22 سبتمبر 2019 الموافق 23 محرم 1441
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

«يا كرم العلالي».. عدسة «الدستور» ترصد موسم الحصاد بمزارع العنب

الأربعاء 21/أغسطس/2019 - 02:32 م
العنب
العنب
محمد عوض- تصوير: محمد أسد
طباعة
"يا كرم العلالي عنقودك لنا، ويا حلو يا غالي شو بحبك أنا".. كلمات تغنت بها الفنانة فيروز لفاكهة العنب، والتي تعد من أشهر أنواع الفواكه الصيفية، وتستخدم بطرق كثيرة ومتنوعة.

فاكهة العنب لها مكانة خاصة في التاريخ والديانات، وذكرت في القرآن باسم الشجرة المباركة، وهى من ثمار أشجار الجنة، كما لها أهمية في الطب القديم، ولها فوائد عديدة، ولها القدرة على حماية الجسم من الأمراض والأورام الخبيثة.

وفي تلك الأيام يزاد توجد فاكهة العنب في الأسواق بكثرة مع بدء جني محصولي العنب الأحمر والاخضر أو الأصفر.

مراحل متعددة تمر بها زراعة "العنب" رصدتها عدسة "الدستور" وانتقلت إلى إحدى المزارع بمحافظة المنوفية في موسم الحصاد.

"موسم جنى محصول العنب يكون في الفترة ما بين شهر يونيو وحتى سبتمبر من كل عام"، هكذا يقول أحمد عادل السيسي، أحد المزارعين بمحافظة المنوفية، مضيفا: "نزرع 50 فدانا ويتم تقسيمها، حيث توجد فاكهة أخرى تزرع معهم مثل المانجو والتين الشوكي".

وأوضح أن الاهتمام بزراعة المحصول طول العام، بداية من تسميد الأرض، والرى الذي يكون على فترات، بعمال متخصصين في الرش وغيره، لافتًا أن في موسم الحصاد تتضاعف اعداد العمال.

وتابع بداية من موسم الحصاد، جنى المحصول يكون "طازة يوم بيوم"، يبدأ من الفجر وحتى الثامنة صباحًا، ثم يتم تحميل العنب حسب طلب التاجر في سيارات، لنقلها إلى سوق العبور، للتجار المعروفين هناك.

وأشار إلى أن جميع مراحل زراعة وحصاد العنب تكون تحت إشراف مهندسي الزراعة، فتواجدهم ضروري، إضافة إلى ذلك تساهم منظمة اليونسكو في تنظيم دورات تدريبية للمزارعين في العنب لعدم فقدان كميات كبيرة من المحصول وذلك بمساهمة وزارة الزراعة.
ads