القاهرة : الإثنين 27 مايو 2019
محمد الباز رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمد العسيري رئيس التحرير التنفيذي
أوتو
الأربعاء 17/أبريل/2019 - 07:49 م

خبراء: انخفاض الدولار أمام الجنيه لن يؤثر على أسعار السيارات بشكل كبير

خبراء: انخفاض الدولار
حسام قطامش
dostor.org/2595812

احتفظت السيارات بأسعارها في الأسواق رغم تراجع سعر الدولار أمام الجنيه المصرى، وهو ما أثار غضب المواطنين الراغبين في الشراء الذين توقعوا انخفاضًا في الأسعار.


وقال اللواء حسين مصطفى، المدير التنفيذي الأسبق لرابطة مصنعي السيارات، إن انخفاض سعر العملة الأمريكية «الدولار» لا يمثل أكثر من ٤٪ تراجعًا في أسعار السيارات، لافتًا إلى أنه يجب الأخذ في الاعتبار أن السيارات الموجودة في السوق تم التعاقد على شرائها قبل ٤ أشهر، أي قبل انخفاض سعر الدولار.
وأضاف «مصطفى» لـ«الدستور»، أن بعض شركات السيارات قدمت العديد من التخفيضات السعرية بنسبة تراوحت ما بين ٥٪ و٧ ٪، مشيرًا إلى أن الشركات ترغب في تقديم عروض سعرية أفضل لتتمكن من إعادة مبيعات السيارات إلى عهدها.

ولفت إلى أن هدف الشركات هو كسب ثقة العملاء باعتبارهم الأرضية التي تمكنها من الوجود في الأسواق والمنافسة وتحقيق الأرباح، متابعًا: «أتوقع أن تقدم الشركات عروضًا سعرية جديدة خلال الفترة المقبلة لتصريف مخزونها من موديلات ٢٠١٨ و٢٠١٩، وذلك لأن الموديلات الحديثة ستظهر خلال النصف الثاني من العام الحالي».

من جهته، قال اللواء عفت عبدالعاطى، رئيس شعبة وكلاء وموزعي السيارات بالغرفة التجارية بالقاهرة، إن تراجع سعر الدولار لا يؤثر على السيارات لأن المنتجات الموجودة حاليًا تم شراؤها منذ فترة طويلة.
وأشار «عبدالعاطى» إلى أن نسبة انخفاض سعر الدولار أمام الجنيه ليست كبيرة وغير مؤثرة ولن تؤثر بشكل ملحوظ على سوق السيارات، لافتًا إلى أن المقارنة يجب أن تكون بين سعر الدولار قديمًا حين سجل ٧ جنيهات.

وتابع أن بعض الشركات قدّمت عروضًا تخفيضية لكن المستهلك رأى أنها ليست كافية لذا امتنع عن الشراء، مضيفًا: «فيما يخص تقسيط السيارات فإن البنوك تمتنع عن التقسيط ويقع هذا العبء على الوكيل أو التاجر الذي يستورد السيارات». واختتم: «الأسعار في الوقت الحالي صعبة ولا تخص السيارات فقط ولكن بوجه عام، وعلينا التكاتف خلال فترة الإصلاح الاقتصادي الحالية التى بدأت بشائرها تتضح للجميع».

ads
ads
ads