الأربعاء 23 أكتوبر 2019 الموافق 24 صفر 1441
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
RevUP Advertisements

النرويج تعلن القنصل البولندى لديها "شخصا غير مرغوب فيه"

الثلاثاء 12/فبراير/2019 - 10:15 ص
القنصل سلافوميركوفالسكي
القنصل سلافوميركوفالسكي
وكالات
طباعة
أعلنت السلطات النرويجية أمس الإثنين، قنصل بولندا لديها "شخصا غير مرغوب فيه"، حسب وزارة الخارجية البولندية التي أكّدت أنها ستتّخذ "إجراء فوريا مماثلا".

وقال مساعد وزير الخارجية البولندي جيمون جينكوفسكي فيل سيك إن "السلطات النرويجية أعلنت أن القنصل سلافومير كوفالسكي شخص غير مرغوب فيه، وبات يستحيل عليه ممارسة مهامه".

وأعلنت المتحدّثة باسم الخارجية النرويجية كريستين إنشتاد أن سلوك القنصل البولندي "لا يتوافق مع دوره ووضعه كدبلوماسي".

ولعب كوفالسكي دورا كبيرا في قضية أطفال بولنديين أودعوا مؤسسات نرويجية بسبب سوء معاملتهم من قبل ذويهم المقيمين في النرويج.

وغالبا ما تنتقد بولندا وغيرها سلوك أجهزة الخدمات الاجتماعية النرويجية الذي تعتبره وارسو وعواصم أخرى متشددا، وهو غالبا ما يطاول عائلات من أصول أجنبية.

وكانت أوسلو وجّهت انتقادات لسلوك كوفالسكي الذي اعتبرته "مهددا وعنيفا" تجاه موظّفين نرويجيين، واتّهمته بإعاقة عملهم وبتجاهل أوامر الشرطة.

وشدد جينكوفسكي فيل سيك على أن "القرار لا أساس له على الإطلاق" معلنا اتّخاذ بلاده فورا "إجراء مماثلا".

وأعطي القنصل النرويجي في وارسو مهلة ثمانية أيام لمغادرة بولندا.

وأعلنت إنشتاد أن الخارجية النروجية طلبت من السلطات البولندية "استدعاء القنصل وهو الإجراء الطبيعي المعتمد في النروج قبل نزع الصفة الدبلوماسية وما توفّره من امتيازات وحصانة، وبما أن هذا الطلب لم يُستجب ارتأت وزارة الخارجية ضرورة إعلانه شخصا غير مرغوب فيه كدبلوماسي في النروج".

وكانت بولندا التي لم تستجب لطلبات سابقة وجّهت إليها من أجل استدعاء سفيرها إلى وارسو، تريد إبقاءه في النرويج حتى انتهاء فترة اعتماده أواخر يونيو، وقد نوّهت بعمله كقنصل "في الحفاظ على مصالح العائلات البولندية".
ads