القاهرة : الأحد 16 ديسمبر 2018
محمد الباز رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمد العسيري رئيس التحرير التنفيذي
ads
سياسي
الجمعة 07/ديسمبر/2018 - 12:57 م

عبد النعيم: مسئولة الأمم المتحدة تجاهلت جهدا يصعب على دول عظمى

محمد عبد النعيم،
محمد عبد النعيم، رئيس المنظمة الوطنية المتحدة
محمد الشريف
dostor.org/2426046

أكد محمد عبد النعيم، رئيس المنظمة الوطنية المتحدة لحقوق الإنسان، أن حل مشكله الإسكان في مجتمع متنامي العدد؛ ما زالت تعاني من أزمات سكن، وطبيعي جدا أن ترافق بعض الإشكاليات محاولات الحكومة الحالية التي تحمل إرثًا قديما من سوء التخطيط امتد لأكثر من 45 سنة مضت.

وأضاف "عبد النعيم" لـ«الدستور»، ردا على تصريحات مقررة الأمم المتحدة المعنية بالحق في السكن، أنها أهملت عمدًا المشروعات العملاقة لاستحداث شبكة طرق قومية في مصر. فاستطاع أن يقفز بمكانتها من المرتبة 118 عالميا إلى المركز 75 عالميا في مجال تحديث وجودة الطرق، وتحسين البنية التحتية للموانئ، وتطوير شبكة الطرق من ازدواجات لبعض الطرق، وإنشاء كباري ومحاور على النيل.

وأشار إلى أن تصريحات مسئولة الأمم المتحدة ؛ تجاهلت هذا الجهد العظيم الذي لا تقوى عليه دول عظمى في ظل زيادة سكانية عالية، من استحداث مساكن وتنمية اقتصادية وخلق فرص عمل، في مجتمع يتعافى من ضربات اقتصادية موجعة، مضيفا أن المنظمة تعتبر تقرير مسئولة "الأمم المتحدة" منقوصا ومغلوطا فيما يتعلق بالسكن والطرق والمواصلات، ولا يرقي للاعتماد الكلي على الحقائق فهو انحياز لتجاهل حقيقة أن مصر تقوم بدور لا تقوى عليه دول عظمى في ظل الأوضاع التي تعاني منها حاليًا.

وعن دعوة مقررة الأمم المتحدة للاعتراف بالمثليين، وضرورة تقبلهم اجتماعيا، دون تمييز اجتماعي في السكن، أكد "عبد النعيم" أن الحكومة المصرية وكل العالم أجمع؛ لن يستطيع أن يفرض على الشعب المصري قيمًا وعادات ثقافية يرفضها، سواء دينيا، أو أخلاقيا.

ads