القاهرة : الثلاثاء 23 أكتوبر 2018
محمد الباز رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمد العسيري رئيس التحرير التنفيذي
ads
عالم
الجمعة 12/أكتوبر/2018 - 01:34 م

"الملا": متفقون مع "شركاء المتوسط" حول سياسات تعزيز الاستقرار بالمنطقة

طارق الملا
طارق الملا
هالة أمين
dostor.org/2357331

كشف وزراء الطاقة المصري، القبرصي، واليوناني، عن تفاصيل جديدة للتعاون بين الثلاث دول، وذلك من خلال حوار ثلاثي مع وكالة "IBNA" الخاصة بدول البلقان نشرته اليوم الجمعة.

وأكد وزير البترول، طارق الملا، أن كل شيء يسير نحو الاتجاه الصحيح، وهناك توقعات مستقبلية ايجابية وتعاون كامل في قطاع الطاقة، وأعتقد أننا أكثر ثقة بشأن هذا تعزيز التعاون في قطاع الطاقة وخاصة الغاز.

وأضاف: "وعلى نطاق أوسع، في البحر الأبيض المتوسط، هناك موارد جديدة، حيث سيتم التركيز على جميع التطورات والعمل على التعاون بيننا، وتوصيل أكبر قدر من الموارد إلى أقصى حد ممكن بين المنتجين، والبلدان التي نعرفها جميعًا والمستهلكين في أوروبا".

وأوضح: "أعتقد أنه سيكون هناك تعاون وتوافق أوسع بين المزيد من البلدان في منطقة البحر الأبيض المتوسط، ونأمل أن نتمكن من تعظيم التعاون فيما يتعلق بالغاز والطاقة، مع كون الطاقة هى الرافعة الرئيسية التي يمكن لجميع البلدان استخدامها لبناء اقتصادها".

وأكد "الملا" أن الدول الثلاث تتوافق بنسبة 100%، حيث إن هناك تفاهما بين القادة حول السياسات المتبعة لتعزيز الاستقرار والأمن في المنطقة.

ومن جانبه، قال وزير البيئة والطاقة اليوناني، جورج ستاثاكيس، على حق الدول الثلاث في الحقول الهيدروكربونية الجديدة التي تم العثور عليها في جنوب شرق البحر الأبيض المتوسط والتي سيتم استخدامها، مضيفًا: "هناك تعاون ثلاثي في عملية استكشاف الغاز الطبيعي والطريقة التي سيتم بها نقل الغاز الطبيعي إلى أوروبا، وكذلك خطوط الأنابيب".

وأضاف: "سننتقل إلى المرحلة التالية من التحالفات، وستتوسع كما ستعقد اجتماعات أخرى مع مصر أيضًا مع دول أخرى".

وأكد وزير الطاقة والتجارة والصناعة القبرصية جورجيوس لاكوتريبيس، في الحوار، أن أبرز نتائج القمة الثلاثية هو المضي قدمًا إلى ما نسميه ممر الغاز الطبيعي لشرق المتوسط، لنقل الغاز الطبيعي من المنطقة إلى الاتحاد الأوروبي عبر قبرص ومصر واليونان.

وتابع أن هناك العديد من التطورات المستقبلية والخطوات التالية لتحسين التنسيق، فضلًا عن تنظيم الدول الثلاث منتدى في بداية العام المقبل وهناك محاولات لتوسيعه.

ads