رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الخميس 09 يوليه 2020 الموافق 18 ذو القعدة 1441

صمود الصين أمام أزمات الاقتصادات الناشئة يحمى النظام العالمى

الجمعة 14/سبتمبر/2018 - 02:19 م
الصين
الصين
وكالات
طباعة
يرى محللون أن ما تعاني منه الدول الناشئة من اضطرابات مالية طالت تباعًا الأرجنتين وتركيا، ومؤخرًا البرازيل، قد يجنب باقى الاقتصاد العالمى طالما أن الصين تبقى صامدة.

وتتبع أزمة الدول الناشئة حتى الآن سيناريو تقليديًا إلى حد ما، إذ ترفع الولايات المتحدة معدلات فائدتها، والدول التي تعاني من مديونية مرتفعة تتحمل التبعات، فيسحب المستثمرون أموالهم لتوظيفها في مشاريع بالدولار باتت جذابة، ما يؤدي إلى انهيار العملات الناشئة.

وقارب الريال البرازيلى لأدنى مستوى تاريخى يسجله بمواجهة الدولار، فيما واصل البيزو الأرجنتيني تراجعه، أما الليرة التركية التي انهارت مؤخرًا، فعرفت استراحة قصيرة بعدما عمد البنك المركزي إلى رفع معدلات فائدته بنسبة عالية.

وهناك هذه المرة عنصر جديد قد يزيد من خطورة الوضع، وهو برأى رئيس قسم الاقتصاد فى شركة "كوفايس" للتأمين على الديون "الغموض المرتبط بالرئيس الأمريكى" دونالد ترامب وسياسته الحمائية، حسب ما أوضح ردًا على أسئلة شبكة "بي إف إم بيزنيس" التليفزيونية.