الثلاثاء 20 أغسطس 2019 الموافق 19 ذو الحجة 1440
ads

الأهلى يهاجم النجمة بـ«جابر وزكريا ومروان»

الأحد 12/أغسطس/2018 - 08:17 م
صورة ارشفية
صورة ارشفية
شيماء أبوقمر - محمد الدكر
طباعة
- استبعاد أزارو ومعلول وكوليبالى.. والفريق يسافر إلى تونس الأربعاء

يستضيف فريق الكرة الأول بالنادى الأهلى، فريق النجمة اللبنانى، فى السابعة والنصف مساء الإثنين على استاد برج العرب، فى ذهاب دور الـ٣٢ لبطولة كأس العرب للأندية الأبطال، وسط حضور ١٠ آلاف مشجع أهلاوى بجانب الجالية اللبنانية فى مصر. ويسعى الجهاز الفنى للأهلى بقيادة باتريس كارتيرون، لتحقيق الفوز بنتيجة تمنحه الأفضلية قبل لقاء العودة فى لبنان، خاصة أن الفريق ودع البطولة العام الماضى من الدور نصف النهائى على يد الفيصلى الأردنى.
وقرر المدرب الفرنسى منح الفرصة لعدد من البدلاء، واستقر على التشكيل الذى سيخوض به اللقاء ويضم: محمد الشناوى فى حراسة المرمى، ومحمد هانى ومحمد نجيب وأيمن أشرف وصبرى رحيل فى الدفاع، وهشام محمد وأكرم توفيق وناصر ماهر ومؤمن زكريا وميدو جابر فى الوسط، ومروان محسن فى الهجوم.
واستبعد «كارتيرون» كلًا من وليد أزارو وعلى معلول وساليف كوليبالى من مواجهة النجمة اللبنانى، بهدف إراحتهم قبل مباراة الترجى التونسى فى بطولة دورى أبطال إفريقيا، فى ١٧ أغسطس الجارى.
واختار «كارتيرون» ٢٢ لاعبًا هم شريف إكرامى ومحمد الشناوى وعلى لطفى وأحمد فتحى ومحمد نجيب وصبرى رحيل وأيمن أشرف وسعد سمير ومحمد هانى وحسام عاشور وهشام محمد وأحمد حمودى وكريم نيدفيد ووليد سليمان ومؤمن زكريا وأحمد حمدى وميدو جابر ومحمد شريف وناصر ماهر وأكرم توفيق وصلاح محسن ومروان محسن.
وعقد المدير الفنى جلسة مع اللاعبين طالبهم خلالها بالتركيز فى مواجهة «النجمة»، خاصة أنها المباراة الأولى للفريق فى البطولة العربية، ما يتطلب تقديم مستوى قوى يؤكد أن الفريق سينافس على اللقب، مشددًا على رفضه تكرار سيناريو العام الماضى عندما تعامل الجميع مع البطولة على أنها تحصيل حاصل دون أى أهمية. وبالنسبة لمواجهة الترجى، قرر الجهاز الفنى بقيادة «كارتيرون»، السفر إلى تونس صباح بعد غدٍ الأربعاء، على أن يخوض مرانًا خفيفًا مساء نفس يوم وصول البعثة، بهدف فك العضلات والدخول فى الأجواء التونسية، ثم يؤدى تدريبه الأخير فى رادس، الخميس.
ads