القاهرة : الأحد 19 أغسطس 2018
محمد الباز رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمد العسيري رئيس التحرير التنفيذي
ads
منوعات
الجمعة 10/أغسطس/2018 - 07:58 ص

دور السينما الجزائرية تعود للانتعاش بفضل نجوم هوليوود

أرشيفية
أرشيفية
أ ش أ
dostor.org/2281233

قال موزع الأفلام السينمائية الجزائرية "أم دى سينه"، إن السينما الجزائرية عادت للانتعاش مرة أخرى لتقوم عشرة دور عرض سينمائي بفتح أبوابها مرة أخرى لرواد السينما بعد إغلاق ما بين 30 – 40 دارا في عام 1990 بسبب أعمال العنف والإرهاب.
وقرر "أم دى سينه" الاستثمار في التكنولوجيا الرقمية لعرض إنتاج الأفلام السينمائية العالمية، منها فيلم (تاكسى رقم 5)، وفيلم الرعب (الحقيقة والحركة)، وسلسلة أفلام الرجل الحديدي الأخضر.
من جانبه، أشار مأمون سونوس، المسؤول عن توزيع الأفلام، إلى أن أفلام الرسوم المتحركة حازت على إعجاب الجماهير، ومنها فيلم (كوكو وفرنيدان في الخريف)، والذي شهد إقبالا جماهيريا كبيرا في حفلات العرض الخمس يوميا، وقد ارتفع ثمن تذكرة الدخول ما بين 2.90 و4.30 يورو.