الإثنين 19 أغسطس 2019 الموافق 18 ذو الحجة 1440
ads

"يوسف": منطقة التجارة الحرة تمهد للسوق الإفريقية المشتركة

الأحد 17/يونيو/2018 - 01:34 م
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
علا العلاف- أسامة الشندويلي
طباعة
أكد المهندس محمد يوسف، المدير التنفيذي لجمعية رجال الأعمال المصرية، أن إطلاق منطقة التجارة الحرة القارية الإفريقية يعد خطوة كبيرة نحو إقامة السوق الإفريقية المشتركة وصولا إلى الاتحاد الاقتصادى الإفريقي، ما يسهم فى تحقيق التكامل الاقتصادى الإفريقى وتعزيز التنمية المستدامة وزيادة معدلات النمو لكل الاقتصاديات والشعوب الإفريقية، تماشيًا مع أجندة رؤية إفريقيا 2063، والتى تمثل خارطة الطريق المستقبلية للقارة للخمسين عامًا القادمة.

وأشار إلي أن الدولة مهتمة بإنجاح مفاوضات اتفاقية منطقة التجارة الحرة القارية الإفريقية من خلال تعزيز التعاون البناء والمثمر مع جميع الأشقاء الأفارقة، مشيرا إلى أن مصر لم ولن تدخر جهدًا لتقديم الدعم الكامل والخبرات اللازمة لاستكمال اتفاقية التجارة الحرة القارية، وتذليل كافة العقبات للدفع قدمًا بمسيرة المفاوضات استكمالًا لمراحل الاتفاقية.

وأضاف يوسف أن إقامة منطقة التجارة الحرة الإفريقية تأتى تتويجا للإرادة القوية لدول القارة الإفريقية وشعوبها، والجهود الحثيثة التى بذلها ممثلو الدول الإفريقية على مدى عامين، من أجل الانتهاء من التفاوض على نص اتفاقية التجارة الحرة القارية منذ الاتفاق على بدء التفاوض خلال القمة الإفريقية الثامنة عشر، التى عقدت بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا عام 2012.

وأوضح أنه لا بد من تضافر الجهود بين الدول الإفريقية على كافة الأصعدة، بهدف إثراء العمل المشترك لتحقيق التكامل الاقتصادى الإفريقى، لتصبح إفريقيا قوة فاعلة على الساحة الدولية، مشددا على أن الطريق ما زال طويلًا، ويتطلب الاستمرار فى العمل الدءوب لاستكمال المفاوضات فى إطار برنامج العمل الانتقالي، وبدء العمل دون تباطؤ فى مفاوضات المرحلة الثانية والمتعلقة بالمنافسة والاستثمار وحقوق الملكية الفكرية، بما يسهم فى تعزيز التجارة البينية بشكل يحقق الازدهار والرخاء لكل الشعوب الإفريقية.

الكلمات المفتاحية

ads