القاهرة : السبت 23 يونيو 2018
محمد الباز رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمد العسيري رئيس التحرير التنفيذي
ads
القبلة
الأربعاء 07/مارس/2018 - 12:24 م

إسماعيل الدفتار.. خطيب المنبرين

 الدكتور الراحل إسماعيل
الدكتور الراحل إسماعيل الدفتار
وليد عبدالعظيم
dostor.org/2081672

لُقب بـ"خطيب المنبرين"، عضو هيئة كبار العلماء الدكتور الراحل إسماعيل الدفتار الذي أثرى المكتبة الإسلامية بالكثير من كتبه، وأشرف علي العديد من رسائل الماجستير والدكتوراه داخل أروقة الأزهر الشريف، ارتقى منبر الجامع الأزهر لمدة 18 عامًا، ويعد من أحد علماء الأزهر المستنيرين الذين يميلون فى فتاواهم نحو الوسطية والاعتدال والتيسير.

ولد الفتار في مايو عام 1936 بمدينة قشطوخ التابعة لمحافظة المنوفية، وهو أحد كبار الوعاظ منذ الستينيات فى الجامع الأزهر الشريف، حفظ القرآن الكريم قبل إتمام التاسعة من عمره، وعائلته أيضًا من علماء الأزهر، فجده أزهرى، ووالده، وعمه، وخاله.

بدأ الدفتار حياته الأزهرية من المدرسة الأولية ثم المعهد الأحمدى الأزهرى فى طنطا الذي يبعد عن قشطوخ 7 كيلو مترات، ثم التحق بكلية أصول الدين، ليتخرج عالمًا يطوف كل الدول العربية بعلمه، وأمريكا وأوروبا ناشرًا وداعيًا إلى الإسلام.

تدرّج الدفتار في السُّلّم الأكاديمي إلى أن حصل على درجة الأستاذية، ليتخرّج داعيةً وخطيبًا مُفَوَّهًا وعالِمًا أزهريا ينشر علمه الوسطي في ربوع مصر، وشغل الدفتار عضو هيئة كبار العلماء، وأستاذ الحديث الشريف بجامعة الأزهر، ثم ارتقى منبر الجامع الأزهر، وظلّ خطيبًا له لمدة ١٨ عامًا، كما تمّ تعيينه عضوًا في مجلس الشورى عام ١٩٨.

كانت المرة الأولى التى صعد فيه الدفتار المنبر لإلقاء خطبة الجمعة حينما كان فى الصف الثالث الثانوى الأزهرى فى قشطوخ، وكان اضطراريًا لأن خطيب المسجد كان غير متواجد، وتحدث عن الأشهر الحرم، وعن شهر رجب، وأشاد المصلون بهذه الخطبة.

ناقش الدفتار وأشرف علي العديد من الرسائل العلمية الماجستير والدكتوراه داخل أروقة جامعة الأزهر، كما حضر الكثير من المؤتمرات العلمية والندوات التثقيفية، ليرحل أمس عن عمر ناهز 81 عامًا بعد صراع طويل مع المرض.

وللدفتار العديد من الفتاوى من أبرزها عن صلة الرحم حيث وردت إليه فتوي تقول: زوجي يرفض زيارتي لأهلي في العيد بسبب خلافه معهم.. فهل طاعته واجبة في هذا الأمر وماذا تقولون له؟، ليجيب قائلًا: "العيد مناسبة طيبة لصلة الرحم وزيادة مساحة المودة والرحمة والألفة بين الأسر، كما أنه فرصة جيدة لتصفية الخلافات بين الأهل والأقارب، والرسول صلى الله عليه وسلم أكد هذا المعنى".


وتابع: أول ما يبدأ التراحم والتعاطف يبدأ بين الإنسان ووالديه والأعياد فرصة طيبة للأبناء لكي يتواصلوا مع آبائهم، وعلى الآباء أن يسامحوا أبناءهم على ما بدر منهم من عقوق تجاههم، كما أنها فرصة لكي يتواصل المسلم مع أقاربه وجيرانه وأصدقائه ورسول الله صلى الله عليه وسلم يقول في شأن صلة الرحم: "من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليصل رحمه ومن كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيرًا أو ليصمت".

وأوضح الدفتار: الزوج الذي يمنع زوجته من زيارة أهلها في العيد ويتصرف بهذا الأسلوب المتعنت زوج آثم لا شك في ذلك، لأنه يخالف مبدأ أساسيًا من مبادئ الإسلام، وهو بر الوالدين فمن واجب زوجته أن تبر والديها، وأن يساعدها هو على ذلك حتى يدخل السرور على قلب أسرتها، لأن الإسلام دين الإنسانيات، ومن أبرز مبادئه صلة الرحم والمودة والألفة، وقد يكون والدا الزوجة كبيرين في السن، وبحاجة إلى من يقدم لهما كلمة رقيقة في يوم العيد، فإذا حرم الرجل زوجته من مشاركتها والديها في العيد فهذا إن دل على شيء فإنما يدل على أنه غليظ القلب متحجر العواطف ومتسلط على زوجته.

ads
ads
ads