الإثنين 06 أبريل 2020 الموافق 13 شعبان 1441

بالفيديو.. علي جمعة يروي واقعة مرض "الرسول" بسبب "أعمال سحر" من يهودي

الثلاثاء 21/أبريل/2015 - 06:57 م
الدكتور علي جمعة
الدكتور علي جمعة
كتب ـ محمد ربيع شعبان
طباعة
كشف مفتي الجمهورية السابق وعضو هيئة كبار العلماء، الدكتور علي جمعة، عن تعرض الرسول محمد "صلى الله عليه وسلم"، للسحر من قبل اليهودي الملقب بـ "لبيد بن الأعصم"، لافتا إلى أن اليهود لا يزالون يمارسون السحر حتى اليوم.

وقال جمعة، خلال حواره مع برنامج "والله أعلم" المذاع على فضائية "سي بي سي"، إن النبوة لا تقف أمام هذا السحر، فالنبي صلى الله عليه وسلم سحره اليهودى "لبيد بن الأعصم" فأصابته "الحمى" حتى خيل إليه أنه يفعل الشيء وما يفعله، مضيفًا أن لاعلاقة بعصمته صلى الله عليه وسلم بالسحر، فالنبى معصوم فيما يخص الوحى "وَمَا يَنْطِقُ عَنِ الْهَوَى (3) إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَى" .

وأضاف، أن من ينكر سحر الرسول يريد إنكار السحر بالمرة على حد قوله، لافتا إلى أن النبي محمد بشر مثل باقي البشر" يأكل ويشرب ويجوع ويمرض ويسحر أيضًا"، مستدلاً بقوله تعالي:"قلْ إِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ مِّثْلُكُمْ يُوحَىٰ إِلَيَّ إنَّمَا إِلَٰهُكُمْ إِلَٰهٌ وَاحِدٌ فَاسْتَقِيمُوا إِلَيْهِ وَاسْتَغْفِرُوهُ ۗ وَوَيْلٌ لِّلْمُشْرِكِين".

وأكد مفتي الجمهورية السابق، أن حفظ المسلم للقرآن الكريم لا يحميه من السحر، على حد قوله.

الكلمات المفتاحية