الأحد 05 أبريل 2020 الموافق 12 شعبان 1441

قيادي ينسحب من حزب إخوان موريتانيا

الأربعاء 20/أغسطس/2014 - 04:16 م
محمد الامين ولد اشريف
محمد الامين ولد اشريف أحمد
أ ش أ
طباعة
قرر قيادي بارز في حزب إخوان موريتانيا الانسحاب من حزب تواصل الاخواني والانضمام الى الحزب الموريتاني الحاكم.
وأكد محمد الامين ولد اشريف أحمد خلال مؤتمر صحفي في وقت متأخر الليلة الماضية بالعاصمة نواكشوط انضمامه إلى الحزب الموريتاني الحاكم الاتحاد من أجل الجمهورية.
وقال ولد الشريف أحمد ، إن انسحابه من المعارضة يأتي بعد ما شاخت ولم تعد عقلانية، في مواجهة إنجازات ولد عبد العزيز خلال المأمورية الأولى.
وقال إن انضمامه لولد عبد العزيز يأتي خدمة لأمن البلد، بعد نجاح المقاربة الأمنية التي جنبت موريتانيا ويلات الحروب الأهلية.
وأشاد القيادي السابق في حزب تواصل بجهود ولد عبد العزيز في محاربة آثار الرق ومخلفاته، والحضور المشرف لموريتانيا خارجيا.
ولم يصدر لحد الساعة اي رد فعل من الحزب الاخواني الذي تجاهلت وسائل اعلامه الحدث المفاجئ حسب مقربين منهم.
وفشل اخوان موريتانيا وفق المراقبين في جر موريتانيا الى الحرب الاهلية خلال الاعوام الماضية وجففت السلطات الموريتانية في مارس الماضي ابرز منابعها المالية من خلال اغلاق منظمة المستقبل وهي أهم قناة كانت تمون الاخوان الموريتانية بالأموال الخارجية.