رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

المغرب تكتب التاريخ وتتأهل لدور الـ16 بكأس العالم على صدارة مجموعتها

منتخب المغرب
منتخب المغرب

حجز المنتخب المغربي بطاقة التأهل لدور الـ16 من بطولة كأس العالم قطر 2022 بعد فوزه على كندا في المباراة التي جمعتهما ضمن لقاءات الجولة الثالثة للمجموعة السادسة من دور المجموعات للبطولة بهدفين مقابل هدف.

وانتهى الشوط الأول من المباراة بتقدم منتخب المغرب بنفس النتيجة.

وفرض المنتخب المغربي استحواذه على مجريات اللعب من بداية الشوط الأول ثم عادل المنتخب الكندي الاستحواذ خلال الشوط، كما كان الطرف الأفضل على المستوى الهجومي.

وأظهر لاعبو منتخب المغرب رغبة قوية في تسجيل هدف مبكر وزيادة سيطرتهم على مجريات اللعب.

وأخطأ ميلان بورخان، حارس مرمى كندا في تسلم تمريرة زميله داخل منطقة جزائه وطالت منه الكرة ووصلت أمام حكيم زياش الذي لعبها مباشرة في المرمى مسجلًا الهدف الأول للمغرب في الدقيقة الرابعة، واستمرت المحاولات من لاعبي منتخب المغرب لتسجيل الهدف الثاني وتأكيد تقدمهم في النتيجة.

وسجل يوسف النصيري، الهدف الثاني لمنتخب المغرب في الدقيقة 23 بتمريرة من أشرف حكيمي خلف دفاعات كندا وضعته في حالة انفراد بالحارس وسدد الكرة على يساره وسكنت الشباك.

الدقائق التالية من الشوط الأول شهدت تقدم منتخب كندا للهجوم مع تراجع لاعبي المغرب للدفاع وحرمان الخصم من تسجيل هدف تقليص الفارق مع الاعتماد على الهجمات المرتدة السريعة لخطف هدف ثالث.

ومرر يوسف النصيري كرة عرضية داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 34 تسلمها سفيان بوفال داخل منطقة الجزاء وحاول مراوغة مدافعي كندا، ووصلت الكرة أمام عبد الحميد صابيري الذي سددها في دفاعات كندا واحتسب الحكم ركلة حرة ضد بوفال.

وانتهج المنتخب المغربي الهجمات المرتدة السريعة في الدقائق الأخيرة من الشوط الأول من أجل تسجيل هدف ثالث وإنهاء المباراة مبكرًا.

وسجل نايف أكرد، الهدف الأول لمنتخب كندا بالخطأ في مرماه بالدقيقة 39 بعد كرة عرضية لعبها سام أديكوجبي من الجانب الأيسر وحاول أكرد إبعادها عن المرمى وتحولت في الشباك.

وضغط المنتخب الكندي في الدقائق الخمس الأخيرة من الشوط من أجل تسجيل هدف التعادل، وتحصلوا على ركلة ركنية في الدقيقة 41 نفذت عرضية داخل المنطقة وأبعدها ياسين بونو ثم عادت مرة أخرى لمنتخب كندا وأبعدها الدفاع المغربي.

وسجل يوسف النصيري، الهدف الثالث للمنتخب المغربي في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع، من ركلة حرة نفذها حكيم زياش وأبعدها دفاع كندا، ثم وصلت أمام النصيري الذي سددها مباشرة في المرمى وسكنت الشباك وألغى الحكم الهدف بداعي وجود حالة تسلل.

وسدد لاعبو المغرب 3 كرات على المرمى من أصل 7 محاولات، مقابل تسديدة واحدة من 3 محاولات للاعبي منتخب كندا.

واستحوذ منتخب كندا على مجريات اللعب بنسبة 51%، مقابل 49% لصالح منتخب المغرب.

وانفرد منتخب كندا بالاستحواذ خلال مجريات الشوط الثاني، فيما جاء الأداء الهجومي ضعيفًا لكلا الفريقين إذ لم يهدد أي منهما المرمى بأي تسديدة.

وحاول لاعبو منتخب كندا تسجيل هدف التعادل وحصد أول نقطة لهم في المجموعة لحفظ ماء الوجه، فيما حاول لاعبو منتخب المغرب تسجيل هدف ثالث يؤكدون به انتصارهم في المباراة.

وضغط لاعبو منتخب كندا على دفاعات المنتخب المغربي خلال أحداث الشوط الثاني بشكل متقدم لحرمانهم من بناء الهجمات، فيما اعتمد لاعبو المغرب على الهجمات المرتدة السريعة.

ورفع المنتخب المغربي رصيده بهذا الانتصار إلى 7 نقاط في صدارة المجموعة، فيما توقف رصيد منتخب كندا عند 0 نقاط، في قاع المجموعة.