رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

من الإمساك لقلة النوم.. لماذا تشعر بالسوء تجاه نفسك؟

قلة النوم
قلة النوم

يشعر المرء من وقت لآخر بالسوء تجاه نفسه، سواء شكله أو اختيارته في الحياة، فدائمًا نمر جميعًا بتقلبات مزاجية، وفي بعض الأحيان ينتهي بنا الأمر بالشعور بالسوء تجاه أنفسنا أو الحياة التي نعيشها.

وخلال هذه المرحلة يميل المرء إلى الحزن أو التوتر أو مجرد الغضب، وتكون هذه المشاعر شائعة مثل الشعور بالسعادة، ومع ذلك، يجب على المرء أن يدرك أن الحزن أو الشعور بالسوء حيال حياتك باستمرار ليس دائمًا لأن حياتك حزينة في الواقع، ولكن يمكن أن يكون ذلك بسبب أسباب فسيولوجية ونفسية مختلفة، يرصدها الخبراء بموقع "healthshots" الطبي.

قلة النوم:

النوم أمر حيوي لأي شخص ليشعر بتحسن حيال كل شيء في الحياة، لذلك إذا لم تنم جيدًا في الليلة السابقة، فهناك احتمالية ألا تتعافى من اليوم السابق وتحمل التعب إلى اليوم التالي.

الإصابة بالإمساك:

أوضح الخبراء، إذا كنت تعاني من الإمساك فإن السموم تعود إلى الجسم، الأمر الذي يجعلك تشعر بالخمول والكسل، الأمر الذي يتسبب في انخفاض الطاقة.

عدم استقرار الصحة النفسية:

إذا تراكمت الاستياء والغضب والإحباط الذي كنت تحمله، فهناك احتمالية أن هذه المشاعر السلبية تستنزف طاقتك، وبالتالي تؤثر على نظرتك لنفسك.

الإفراط في التفكير:

إذا كنت مفرطًا في التفكير، فستكون هناك أيام لم تفعل فيها الكثير، ولكنك لا تزال تشعر بالإرهاق، هذا لأنه عندما تفكر كثيرًا أو تشعر بالقلق، فإن عقلك يستخدم الكثير من الطاقة التي تستنزف جسمك. 

عدم تناول الخضار:

إذا كنت لا تأكل ما يكفي من الخضار في اليوم، فأنت لا تحصل على ما يكفي من المغذيات الدقيقة لمساعدتك على الشعور بالانتعاش والسعادة.

الإصابة بالجفاف:

الانخفاض بنسبة 1 في المائة فقط في مستويات الماء لديك يمكن أن يجعلك تشعر بالكسل والنعاس طوال اليوم، لذلك تحتاج إلى تناول 2-3 لترات من الماء يوميًا لتحافظ على رطوبتك.

الشعور بالوحدة:

إذا كنت تشعر بالوحدة، فمن الصعب هضمك، وسيستغرق الأمر بعض الوقت لتقبل شعورك بهذا الشكل، ومع ذلك، فهو مصدر استنزاف رئيسي للطاقة، والشعور بالعزلة يمكن أن يجعلك تشعر بأن الحياة مروعة.