رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

ألمانيا تستقبل 2500 لاجئ أوكرانى من مولدوفا

اللاجئين
اللاجئين

قالت وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك، اليوم السبت، إن ألمانيا ستستقبل 2500 لاجئ فروا من أوكرانيا إلى مولدوفا، في الوقت الذي تتعرض فيه جهود أوروبا الشرقية لمساعدة اللاجئين لضغوط.

وتجاوز عدد اللاجئين الذين فروا من أوكرانيا منذ أن شنت روسيا غزوها في 24 فبراير الآن 2.5 مليون، وبدأت أماكن الإقامة في بعض المدن في شرق أوروبا في النفاد.

وقالت بيربوك، متحدثة بعد لقائها مع نظيرها المولدوفي في كيشيناو، إن ألمانيا ملتزمة بمساعدة جيران أوكرانيا في رعاية اللاجئين، وسيتم إنشاء ممر عبر رومانيا لجلب الأفراد إلى ألمانيا عن طريق الحافلات بشكل أساسي.

وأضافت: "أوروبا وبلادنا تتضامن معكم، وسنأخذ منكم لاجئين"، وعبر أكثر من 270300 شخص الحدود من أوكرانيا إلى مولدوفا، حيث بقي حوالي 105 آلاف منهم.

وقالت وزارة الداخلية الألمانية، يوم الجمعة، إنه تم تسجيل حوالي 109183 لاجئا في ألمانيا حتى الآن، وعرض الألمان ما يصل إلى 300 ألف منزل خاص لإيوائهم.

وفي سياق متصل، قال المتحدث باسم المفوضية العليا لشئون اللاجئين «ماتيو سالتمارش»، إن أكثر من مليونين ونصف المليون شخص قد فروا من أوكرانيا إلى البلدان المجاورة حتى الآن، موضحًا أن الأعداد زادت بحوالي 200 ألف شخص خلال الـ24 ساعة الماضية.

وأكد سالتمارش- في تصريحات صحفية أمس الجمعة- أهمية وجود حاجة ماسة للمأوى للفارين، وكذلك الوقود للتدفئة في ظل البرد القارس؛ إضافة إلى ضرورة توافر الخدمات الصحية والمساعدات النقدية وغيرها.

وأشار إلى أن فرق المفوضية لا تزال تبذل كافة الجهود على الأرض بالمناطق القريبة من القتال داخل أوكرانيا لمساعدة المحتاجين العالقين، موضحًا أن هناك حاجة ماسة إلى المزيد من الممرات الإنسانية لخروج المدنيين.

ولفت المتحدث الأممي إلى أن المنظمة الدولية قامت بإنشاء بعض المراكز لتوزيع المساعدات في عدة مدن أوكرانية، وتعمل لإزالة العقبات التي تواجه برنامج المساعدة النقدية هناك.