رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

اعترافات 2 من عصابة «التابوت الفرعوني» بعين شمس

ارشيفية
ارشيفية

تستكمل "الدستور" نشر التفاصيل الكاملة حول عصابة “التابوت الفرعوني” بعين شمس في اتهامهم بارتكاب أعمال حفر وتنقيب عن الآثار دون ترخيص بمنطقة عين شمس بمحافظة القاهرة، وذلك بقصد الاتجار فيها وتهريبها خارج البلاد.

ونستعرض في هذا التقرير اعترافات اثنين من المتهمين حول الواقعة.

أقر المتهم الثاني "ر.ع" مالك مكتب ديكورات، خلال تحقيقات النيابة العامة بارتكابه والمتهمين للواقعة.

كما أقر المتهم الرابع "م.س" بتحقيقات النيابة العامة بمحاولته وباقي المتهمين ببيع التابوت الأثرية المستخرج من أعمال الحفر.

وجاء بأقوال مقدم شرطة ومفتش مباحث السياحة والآثار خلال تحقيقات النيابة العامة، أن تحرياته السرية دلته على صحة واقعة الضبط.

وأضاف بأن المتهمين ألفوا فيما بينهم تشكيلا عصابيا تخصص بأعمال الحفر بغرض التنقيب عن الآثار، وعثورهم على مقبرة أثرية بداخل مخزن أحد العقارات ملك المتهم الأول، وفي طريقهم لتهريبها خارج البلاد.

كما جاء بأقوال- عميد شرطة ومفتش مباحث فرقة شرق- أن تحرياته السرية دلته على أن المتهمين ألفوا فيما بينهم تشكيلا عصابيا تخصص بأعمال الحفر بغرض التنقيب عن الآثار، وعثورهم على مقبرة أثرية بداخل مخزن أحد العقارات ملك المتهم الأول وفي طريقهم لتهريبها خارج البلاد.

وأضاف أنه استصدر إذنا من النيابة العامة لضبطهم وتفتيشهم والمخزن المار ذكره، ونفاذا لذلك انتقل إلى حيث أيقن مكان تواجدهم، وتمكن من ضبط المتهمين من الثاني حتى الثامن.

وأوضح أنه بتفتيشهم عثر بحوزتهم على هواتف جوالة، فاقتادهم إلى المخزن محل الواقعة ودلف بهم لداخله، وتمكن من ضبط الأول وبتفتيش المكان عثر بداخله على أدوات مما تستخدم في أعمال الحفر، وكذا حفرة يظهر بداخلها تابوت أثري.

وأشار إلى أنه بمواجهتهم أقروا بتكوين تشكيل عصابي تخصص بأعمال الحفر بغرض التنقيب عن الآثار لتهريبها خارج البلاد، وتمكنوا من العثور على التابوت المضبوط منذ فترة ولم يتمكنوا من تصريفه.

نص قرار إحالة العصابة

وجاء في نص قرار الإحالة الصادر من النيابة العامة إلى محكمة الجنايات أنه بعد الاطلاع على الأوراق، وما تم فيها من تحقيقات تتهم النيابة العامة "م.م"- 40 سنة -مالك شركة استيراد وتصدير، و"ر.ع" 40 سنة - مالك مكتب ديكورات - و "م.ع‘" 46 سنة - مقاول- و"م س"- 34 سنة - سائق- و"أ.ر"- ۵۲ سنة - طبيب بشري ، و"رع" ۵۲ سنة، حارس عقار و"ط.م" رئيس مجلس شركة لإدارة الفنادق، و"ع.م" - ۵۸ سنة- سائق،  لأنهم في تاريخ سابق على ۲۰۲۱/۱۲/۱ بدائرة قسم شرطة عين شمس بمحافظة القاهرة أجروا أعمال حفر خلسة بقصد تهريب الآثار المستخرجة.

وأضاف قرار الإحالة أنهم أجروا أعمال حفر بقصد الحصول على الآثار دون ترخيص.

وأشار قرار الإحالة أنهم شكلوا عصابة من أغراضها تهريب الآثار إلى خارج البلاد، كما اعتدوا على أرض أثرية بأن قاموا بالحفر فيها دون ترخيص.

ولفت قرار الإحالة إلى أنهم أخفوا أثرا متحصلا عليه من الجريمة موضوع الاتهام: الأول والثاني.