رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

تقرير لـ«أوابك»: مصر الأكثر نمواً في صادرات الغاز العربية خلال 2021

الغاز الطبيعي
الغاز الطبيعي

رصدت منظمة الدول العربية المصدرة للبترول أوابك فى تقريرها، الصادر اليوم الخميس، عن الغاز الطبيعي المسال والهيدروجين خلال الربع الأخير من عام 2021، المساهمة القوية لعودة مصر لتصدير الغاز في زيادة نمو صادرات الغاز من الدول العربية خلال عام 2021، وأن النمو الأكبر جاء من مصر خلال الربع الأخير من العام وعودة مصنعي الإسالة بمصر للعمل بكامل طاقتهما.

-  27.64 مليون طن إجمالي صادرات الدول العربية

وأوضح التقرير الذى أعده المهندس وائل حامد عبد المعطي، خبير الصناعات الغازية بإدارة الشؤون الفنية بـ "أوابك"، أن الدول العربية حافظت على مستويات مرتفعة من صادرات الغاز الطبيعي المسال خلال الربع الرابع من عام 2021، حيث بلغ إجمالي صادراتها نحو 27.64 مليون طن مقابل 26.2 مليون طن خلال الربع المماثل من عام 2020 بنسبة نمو على أساس سنوي 3.2%، وقد جاء هذا المستوى المرتفع من الصادرات، استمراراً للمستويات المرتفعة التي حققتها الدول العربية منذ بداية عام 2021، بفضل تنامي الصادرات من دولة الإمارات العربية المتحدة، والجمهورية الجزائرية، ودولة قطر، وجمهورية مصر العربية، مع استمرار تشغيل محطات الإسالة في سلطنة عمان بكامل طاقاتها الإنتاجية. 

وإجمالا فقد بلغت صادرات الدول العربية من الغاز الطبيعي المسال خلال عام 2021 نحو 111.7 مليون طن مقابل 104.5 مليون طن عام 2020 أي بنسبة نمو سنوي 5%، وهو أعلى رقم تحققه الدول العربية منذ عام 2013، لتؤكد مجدداً على ريادتها كمورد موثوق للغاز الطبيعي المسال إلى الأسواق العالمية. وقد استحوذت صادرات الدول العربية مجتمعة على حصة سـوقية عالمية بلغت قرابة 29.4% .

- مصر تصدر 2.1 مليون طن خلال الربع الأخير 

وأشار التقرير ، إلى ان النمو الأكبر في حجم صادرات الدول العربية خلال الربع الرابع من عام 2021 من جمهورية مصر العربية التي قامت بتصدير نحو 2.1 مليون طن خلال هذا الربع، علما بأنه خلال نفس الفترة من العام السابق 2020 بلغت الصادرات نحو 1 مليون طن. ويعود هذا النمو المستمر في حجم الصادرات إلى إعادة تشغيل مجمع الإسالة في دمياط في شهر فبراير/ شباط مطلع 2021 والذي تبلغ طاقته الإنتاجية نحو 5 مليون طن/السنة، بعد أن كان متوقفا عن التشغيل لنحو 8 سنوات، بجانب استمرار تشغيل مجمع "إدكو" الذي تبلغ طاقته الإنتاجية نحو 7.2 مليون طن/السنة. 

وقد نجحت مصر في تشغيل كلا المجمعين خلال الربع الرابع بكامل طاقتهما التصميمية البالغة 1.6 مليار قدم مكعب/اليوم مستغلة الفائض عن الاستهلاك المحلي بسبب تراجع الطلب على الكهرباء في فصل الشتاء، ومستفيدة من ارتفاع الأسعار الفورية في الأسواق العالمية.  وقد شهد الربع الرابع من عام 2021 تصدير نحو 0.7 مليون طن من مجمع دمياط ليصل إجمالي الصادرات من المجمع منذ معاودة تشغيله في شهر فبراير/شباط 2021 إلى أكثر من 2.2 مليون طن. وقد كانت الهند وباكستان والصين ومؤخراً تركيا أبرز وجهات شحنات الغاز الطبيعي المسال من محطة دمياط.

وإجمالا فقد بلغت صادرات الغاز الطبيعي المسال من كلا المجمعين خلال عام 2021 نحو 6.5 مليون طن مقابل 1.5 مليون طن عام 2020، بنسبة نمو سنوية بلغت نحو 385%، وهي نسبة النمو الأعلى عالمياً مقارنة بباقي الدول المصدرة للغاز الطبيعي المسال خلال عام 2021، كما أنه أعلى رقم للصادرات تحققه مصر منذ عام 2011، لتؤكد بذلك على أهميتها ودورها الرئيسي في السوق العالمي للغاز الطبيعي المسال.