رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

ارتفاع إجمالى إصابات كورونا فى إفريقيا إلى 10 ملايين و401 ألف حالة

إفريقيا
إفريقيا

ذكرت المراكز الإفريقية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، أن إجمالي الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا داخل بلدان القارة، ارتفع إلى 10 ملايين و401 ألف و495 إصابة، كما سجلت 234 ألفًا و468 حالة وفاة.

وأوضحت المراكز- في أحدث إحصائيات صادرة اليوم الأربعاء- أنه تم إعطاء أكثر من 206 ملايين و390 ألفا و122 لقاحًا في جميع أنحاء القارة، بينما بلغ إجمالي حالات التعافي 9 ملايين و266 ألفًا و207 حالات، يوجد في جنوب إفريقيا أكثر الحالات المبلغ عنها ويليها المغرب، ثم تونس، وإثيوبيا وليبيا.

وفي سياقٍ متصل، أكدت "المراكز الإفريقية لمكافحة الأمراض والوقاية منها"- الذراع الصحية للاتحاد الإفريقي- تسجيل إجمالي إصابات القارة بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" 10 ملايين و355 ألف إصابة، 235 ألف وفاة وسط تعافي 9 ملايين و110 آلاف شخص حتى الآن، في أمس الثلاثاء.

وأظهرت البيانات الإحصائية اليومية الصادرة عن "المراكز الإفريقية" إجراء 91 مليونا و575 ألف اختبار في مسعى لرصد وعلاج فيروس كورونا المستجد.

وأكدت "المراكز الإفريقية"، بلوغ نسبة تحصين سكان إفريقيا من اللقاحات المضادة للفيروس التاجي إلى 10.1 %، فيما حصل 15 % على جرعة واحدة و 0.44 % جرعة معززة فيما يؤشر على استمرار تباطؤ عملية التحصين.

وبشأن ظهور متحور "أوميكرون"، أوصت المراكز الإفريقية بتنفيذ تدابير الصحة العامة والتدابير الاجتماعية، بما في ذلك ارتداء الأقنعة والتباعد الجسدي، باعتبارها ضرورة للحد من انتقال الفيروس بغض النظر عن ظهور تحورات جديدة.

يذكر أن "المراكز الإفريقية" تدعم كل بلدان القارة على تحسين المراقبة والاستجابة للطوارئ والوقاية من الأمراض المعدية، ويشمل ذلك التصدي لانتشار الأوبئة والكوارث الطبيعية والبشرية، كما تسعى إلى بناء القدرة على الحد من أعباء الأمراض على القارة.

وحذر المدير العام لمنظمة الصحة العالمية الدكتور تادروس أدهانوم، من الاعتقاد بأن متحور أوميكرون ليس خطيرا، وقال إن المتحور ينتشر بكثافة ويؤدي إلى دخول حالات كثيرة للمستشفيات.