رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الزراعة" توضح افضل الطرق لزراعة الطماطم ومواعيد العروات

زراعة الطماطم
زراعة الطماطم

كشفت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي في معهد بحوث البساتين عن أفضل الطرق لزراعة محصول  الطماطم لزيادة الإنتاجية.

وقال تقرير لوزارة الزراعة إن زراعة الطماطم تحتاج إلى جو دافئ، وأن درجة الحرارة المثلى لها تتراوح بين 15 إلى 30 درجة مئوية؛ لضمان نجاح ثمرة الزراعة ونموها بشكل سليم، وأن درجة الحرارة المرتفعة عن 35 درجة مئوية تؤدي إلى فشل عملية التلقيح والإخصاب؛ مما يسبب تلف المحصول ككل، انخفاض شدة الإضاءة يؤثر على محتوى الثمار من فيتامين «ج» والكاروتين ويضعف من فائدته.

وقال التقرير أنه تنجح زراعة الطماطم في العديد من أنواع الأراضي مثل: «الأراضي الرملية والطينية»، ولكن بشرط خلو هذه الأراضي من النيماتودا والفطريات التي تتسبب في إصابة الطماطم بالبول، ويراعى أن تكون هذه الأراضي جيدة الصرف وتتحمل الملوحة حتى درجة ملوحة تصل إلى 2.5؛ لضمان إعطاء محصول جيد خالٍ من العيوب.

وأوضح أن الطماطم تزرع في عروات رئيسية تتمثل في العروة الصيفية المبكرة والعادية والنيلية والشتوية والعروة الخريفية، بالإضافة إلى العروة المحيرة وهي العروة التي يتم زراعتها تحت الأقبية بين العروة الشتوية والصيفية المبكرة، وتحتاج كل عروة منهم إلى صنف أو هجين يناسبها، وتتمثل هذه الأصناف في الآتي:
 

- العروة الصيفية العادية.

أهم الأصناف التي تناسب هذه العروة هي استرين بي وسوبر استرين بي.

- العروة الخريفية.

من أهم الأصناف التي تناسب هذه العروة هي كاسل روك، أما أنواع الهجن المناسبة لها فتتمثل في ألكس 61 وفاكولتا وفيونا وجاكال ودورا وتايفون.

- العروة الشتوية

من أهم الأصناف التي تناسب هذه العروة هي السوبر مار مند والمار مند وإكسترا مار مند، أما أنواع الهجن المناسبة لها فتتمثل في هجن سي إل 150.

- العروة المحيرة

من أهم أنواع الهجن التي تناسب هذه العروة هي الوادي وبن شيفر وأوربت.

 طريقة التسميد

وأشار التقرير إلي أنه يتم وضع السماد في حفرة بالتبادل مع مخلفات المزرعة وبقايا النباتات مع إضافة بعض المواد الأخرى المتمثلة في، 50 كجم كبريت زراعي + 20 كجم سوبر فوسفات + 10 كجم سلفات نشادر لكل طن سماد.وعندها تقلب هذه المواد جيدًا ويتم غطيتها لفترة تصل إلى 4 شهور حتى تمام التحلل، وبعد ذلك يتم إضافتها إلى التربة بمعدل يتراوح من 20 إلى 30 متر مكعب لكل فدان للأراضي الطينية وبمعدل يتراوح من 30إلى 40 متر مكعب لكل فدان للأراضي الرملية.