رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

أسماء المتهمين الأربعة مع رئيس جامعة دمنهور في قضية الرشوة

 عبيد صالح عبيد
عبيد صالح عبيد

قرر المستشار محمد عبد الناصر رئيس نيابة أمن الدولة العليا قبل قليل حبس الدكتور عبيد صالح عبيد رئيس جامعة دمنهور وكلا من: محمد الحاج سائق رئيس الجامعة، والمهندس محارب رسلان مدير الإدارة الهندسية بالجامعة، ومحمد قابيل مستأجر  كافتيريا داخل الجامعة وشريك في شركة مقاولات المسؤولة عن التوريدات، وأسامة محمد  مصطفى صاحب شركة المقاولات أربعة أيام على ذمة التحقيقات التي تجريها نيابة أمن الدولة العليا تحت إشراف المستشار أدهم صادق المحامى العام لنيابات أمن الدولة العليا.

وحددت النيابة جلسة السبت 28 نوفمبر أمام قاضي المعارضات بمحكمة القاهرة الجديدة لتجديد حبس المتهمين.

وباشر فريق من أعضاء نيابة أمن الدولة العليا برئاسة المستشار محمد عبد الناصر رئيس النيابة تحت إشراف المستشار أدهم صادق المحامى العام لنيابات أمن الدولة العليا، التحقيق، مساء الخميس، بحضور عدد من المحامين.

وألقت هيئة الرقابة الإدارية، صباح الأربعاء القبض على رئيس جامعة دمنهور وآخرين، بتهمة تقاضي مبالغ مالية على سبيل الرشوة، بلغت قيمتها 4 ملايين جنيه، مقابل تسهيل استلام توريدات من بعض الموردين المتعاملين مع الجامعة.