الإثنين 06 ديسمبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الرئيس السيسى: يجب حل أزمة المخلفات.. «معرفش أشوف مشكلة وأسكت»

جريدة الدستور

قال الرئيس عبدالفتاح السيسي، إننا نحتاج لعمل برنامج نظافة جيد مع مواجهة مشاكلة البناء غير المخطط، وفي هذه الحالة أمامنا خيار من اثنين، هما «أشوف وأسكت.. يا أشوف وأشتغل، وأنا معرفش أسكت وأنتو متسكتوش ولازم أحل القضية»،  مرجعا سبب الأزمة إلى حجم المخلفات التي تصدت لها الحكومة في الـ3 سنوات الأخيرة ووصلت إلى 2.8 مليون طن، مؤكدا أنها ليست قضية الرئيس أو الحكومة فحسب، بل يشترك فيها الوطن ككل.

وتحدث الرئيس بلهجة شديدة الحزم على ضرورة حل مشكلة المخلفات والقمامة، ومواجهة البناء غير المخطط، متابعا: «أي قضية اتكلمنا فيها نهتم بها كدولة وحكومة ومواطنين، ولا يمكن النجاح فيها إلا إذا كنا جميعًا مع بعضنا البعض».

وواصل الرئيس: "فيه دولة فى العالم حجم مخلفاتها 2.8 مليون طن؟، لا لازم نخلي بالنا من نفسنا شوية، وإحنا بنحاول نصلح".

وفي نفس الوقت، دعا الرئيس وسائل الإعلام- عند تناولها لهذه القضية التي تعد قضية دولة إذا ما أردنا أن تكون مصر دولة ذات شأن- إلى أن تكون لها رؤية مستقبلية وشاملة وعدم الاكتفاء بالحديث عن تقصير الدولة تجاه مواطنيها، مشيرا في ذات الصدد إلى تناول الإعلام لقضية مثل غرق المباني المبنية بدون تخطيط على مجرى السيول.

ولفت إلى أن المباني المقامة على أراض زراعية هي عيب مواطنين في المقام الأول، لأن المحليات لا يمكنها وحدها أن تواجه سباق التعدي المهول على الأراضي الزراعية، مشيرا إلى أن ما يتراوح ما بين 30-40% من مساحة المباني المقامة في مصر ناتجة عن تعديات وليست مباني مخطط لها.

ونوه الرئيس إلى ما أشار إليه اللواء إيهاب الفار، من أن المنطقة السكنية الجديدة التي تم افتتاحها كان بها مساحة تبلغ 1.5 مليون متر من المخلفات وهو أمر يجب القضاء عليه، لافتا إلى أن الحكومة تتفاوض منذ 3 سنوات مع شركات النظافة للتعامل مع مشكلة المخلفات بصورة عامة وشاملة.