رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

استشاري نفسي: التيك توك يعرض الأطفال للمخاطر ويصيبهم بالعُزلة

التيك توك
التيك توك

يقضي ملايين الأطفال والمراهقين في مصر والعالم غالبية وقتهم على تطبيق التيك توك دون الالتفات إلى العديد من المخاطر وقد لا ينتبه الوالدين لهذا الأمر.

يقول الدكتور محمد المهدي، استشاري الطب النفسي، لـ"الدستور"، إن التيك توك تطببق به قدر من الإبداع والمرح ويتيح لأي شخص بأن يشارك فيديوهات ومحتوي خاص به، يقوم بمشاهدتها ملايين من الأشخاص حول العالم ما يجعل له جاذبية لدي الأطفال والشباب.

وعلى الرغم من أن التطبيق يحوي قيود عمرية فيتيح لمَن يكون عمرهم بين 13 - 16 استخدام التطبيق بشكل خاص أي مغلق للأصدقاء فقط، حتى لا يتعرض الأطفال للتنمر أو  الابتزاز أو محتويات غير لائقة ومن هم  فوق الـ16 عامًا استخدام التطبيق بشكل مفتوح، لكن الحقيقة أنه هناك أطفال ومراهقين يكتبون سنهم اكبر.

التيك توك يهدد أمن الأطفال 

أوضح مهدي أنه بالرغم من مميزات التطبيق، لكن هناك مخاطر كبري خاصة للأطفال والمراهقين فقد يتعرض المشاهد لمحتوي جنسي أو غير لائق أو خادش للحياء ويتأثر بشكل سلبي.

ويتعرض الطفل لتواصل مفتوح مع الغرباء في كل انحاء العالم ويعرضه هذا التواصل لمعلومات مضللة او خطرة او ابتزاز او توجيه لاعمال غير لائقة.

التيك توك يعرض مستخدميه للعزلة 

اختتم الاستشاري النفسي تصريحاته بأن التيك توك مضيعة للوقت، كما يسبب للطفل والمراهق إدمان ويجعلهم يدخلون في حالة عزلة اجتماعية تؤثر علي دراستهم وصحتهم النفسية وحالة من الاكتئاب والإرهاق النفسي وصعوبة التركيز.