رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

منها «التوتر».. 7 عادات سيئة تضر قلبك

أمراض القلب
أمراض القلب

تعتبر أمراض القلب والأوعية الدموية السبب الأول للوفاة في العالم، هذا بفضل الكثير من العادات الغذائية واليومية الخاطئة.

ووفقًا لموقع "WebMD" الطبي، أكد الأطباء أن هناك الكثير من العادات السيئة كفيله بأن تضر قلبك، نرصدها في السطور التالية.

عدم ممارسة التمارين الرياضية

التمارين الرياضية أحد الوسائل الهامة للوقاية من خطر الإصابة بأمراض القلب وإنسداد الشرايين، في علي سبيل المثال ممارسة رياضة المشي نصف ساعة يوميًا، تساهم في تعزيز الدورة الدموية، بالإضافة الي تقليل نسبة الدهون علي شرايين القلب.

إتباع نظام غذائي غير صحي

أنتشرت المطاعم ومحال الوجبات السريعة، ومع هذا الإزدياد توغلت أمراض القلب والأوعية الدموية في أجساد الكثيرين.

ينصح الخبراء بضرورة إتباع نظامًا غذائيًا صحيًا، والذي يتمثل في تناول الخضروات والفواكه، والإبتعاد عن تناول الوجبات السريعة والغنية بالدهون، بجانب ممارسة التمارين الرياضية.

شرب الكحول

بالنسبة لمعظم الناس، الشرب المعتدل من الكحول أمر جيد، فكوب واحد في اليوم لا بأس به، فقد يكون الإفراط في شرب الكحول يمكن أن يرفع مستويات الدهون في الدم، بالإضافة إلي إرتفاع ضغط الدم، الأمر الذي يؤثر على القلب.

عدم الإهتمام بالكشف الدوري

ما هو مستوى الكوليسترول لديك؟ ماذا عن ضغط الدم لديك؟.. الكثير لا يعلم عن قياسات الجسم، الأمر الذي يؤدي الى صعوبة تلقي العلاج في المراحل المبكره للمرض.

لذا ينصح الأطباء، أنه مع بدء سن العشرين، عليك مراجعة طبيبك بانتظام ووضع خطة للتحقق من أرقامك وتتبعها.

زيادة دهون البطن

دهون البطن ضارة بشكل خاص لقلبك، لذا احصل على شريط قياس وقم بقياس السنتيمترات حول خصرك، وذلك من أجل المشاكل التي قد تصيب القلب على المدى البعيد.

التوتر والقلق

أصبح التوتر والقلق من المشكلات النفسية التي تؤثر على الكثيرين، كما أنه يعد النواة الاولي لزيادة فرص الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، لذا ينصح الخبراء بضرورة الإبتعاد عن كل ما يسبب التوتر والقلق.

التدخين السلبي

قد يؤذي دخان شخص آخر قلبك وأوعيتك الدموية، فإذا كنت تقضي الكثير من الوقت مع شخص غير مستعد للإقلاع عن التدخين ، فأصر على أنه على الأقل لا يدخن  حولك ، سواء كان ذلك في المنزل أو العمل.